هناك العديد من وسائل تنظيم النسل المتوفرة، ولكن معظمها مخصص للنساء فقط، ولا تزال الخيارات بالنسبة للرجال محدودة جداً، إذ إنها تقتصر على الواقيات الذكرية، وعمليات قطع القناة المنوية (أو استئصال الأسهر). لكن تعمل أحد الفرق البحثية على تصميم أدوية غير هرمونية لتنظيم النسل خاصة بالرجال، وقد تخضع هذه الأدوية للتجارب السريرية بحلول نهاية عام 2022.   
حمض الريتينويك لتحديد النسل المخصص للرجال
تحتوي الأدوية المقترحة على مركّب تجريبي يدعى «حمض الريتينويك» يمنع البروتينات من الارتباط بفيتامين أ، المعروف بأهميته للخصوبة والفحولة (أي امتلاك السمات المرتبطة بالذكورة، مثل القوة، والطاقة العالية، والدافع الجنسي القوي) عند الثدييات. يأمل علماء الكيمياء وعلماء الأدوية من جامعة مينيسوتا أن يؤدي منع مركبات فيتامين أ الانتقائية من التفاعل في الخلايا إلى إحداث عقم فعال ولكنه قابل للعلاج لدى البشر. أثبت فريق الباحثين أن هذه الآلية فعالة بنسبة 99% في
look