Reading Time: 3 minutes

يصاب الجميع، كباراً وصغاراً، بإصاباتٍ بكتيرية تسبب التهابات متنوعةً في الجسم، وتستدعي تناول المضادات الحيوية، لذا نلجأ للطبيب ليصف لنا المضاد الحيوي المناسب، وغالباً ما يكون المضاد الحيوي الموصوف واسع الطيف؛ مثل زيثروكان.

ما هو دواء زيثروكان؟

زيثروكان هو مضاد حيوي واسع الطيف، من نوع الماكروليد. يُوصف لعلاج أنواع مختلفة من الالتهابات البكتيرية، والبكتيرية فقط؛ مثل التهاب الأذن الوسطى والالتهاب الرئوي والأمراض المنقولة جنسياً. ولا يوصف لعلاج الالتهابات الفيروسية مثل كورونا والأنفلونزا؛ لكن يمكن أن يُستخدم لعلاج العدوى البكتيرية الثانوية الناتجة بعد الالتهابات الفيروسية.

اقرأ أيضاً: دليلك المبسط للتعرف على آلية عمل المضادات الحيوية

التركيبة الدوائية والأسماء التجارية

يتكون الزيثروكان من المضاد الحيوي أزيثرومايسين، فهو إحدى الأسماء التجارية للأزيثرومايسين. من الأسماء التجارية الأخرى التي تُعتبر بديلاً عن الزيثروكان، كونها تتركب من المضاد الحيوي ذاته: 

  • زيثروماكس.
  • زيثرون.
  • زيسروسين.
  • ازوميسين. وغيرها.

يتوفر الزيثروكان بأحد الشكلين التاليين:

  • للكبار بشكل أقراص بتركيز 500 ملغ.
  • للأطفال بشكل شراب وبتركيز 200 ملغ.

اقرأ أيضاً: كل ما تود معرفته عن المضاد الحيوي زيثروماكس

دواعي استخدام دواء زيثروكان

ميكروبات، جراثيم، دواعي استخدام زيثروكان

Shutterstock.com/Kateryna Kon

غالباً ما يوصف دواء زيثروكان لمعالجة الإلتهابات البكتيرية التالية:

  • الالتهاب الرئوي.
  • التهاب الشعب الهوائية.
  • التهاب اللوزتين.
  • التهاب الحنجرة.
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • التهاب الأذن الوسطى.
  • التهاب ملتحمة العين.
  • التهاب البلعوم.
  • الالتهابات الجلدية.
  • علاج الأمراض المنقولة جنسياً؛ مثل التهاب عنق الرحم، والتهاب الإحليل.

اقرأ أيضاً: أوجمنتين: ماذا تعرف عن واحد من أشهر المضادات الحيوية

الجرعة الواجب تناولها من دواء زيثروكان

كغيره من الصادّات الحيوية، تُؤخذ أقراص أو شراب زيثروكان حسب تعليمات الطبيب أو الصيدلاني بالضبط. وعادةً ما تكون الجرعة مرة واحدة يومياً مع أو بدون طعام، أما إذا أحدث اضطراباً في المعدة، فيجب تناوله مع الطعام. تعتمد الجرعة على حالتك الطبية والاستجابة للعلاج، ولتجنّب نسيان الجرعة؛ حدد وقتاً معيناً في اليوم لتناول الدواء.

استمر في تناول هذا الدواء حتى تنتهي الكمية الموصوفة بالكامل، حتى لو اختفت الأعراض قبل انتهاء كمية الدواء، فقد يؤدي إيقاف الدواء قبل انتهائه إلى السماح للبكتيريا بمعاودة النمو؛ وبالتالي الإصابة بالعدوى من جديد. وإذا كنت تتناول مضادات الحموضة المحتوية على الألومنيوم أو المغنيزيوم؛ يُفضل تناول دواء زيثروكان قبلها أو بعدها بساعتين على الأقل، لأن مضادات الحموضة هذه تقلل من امتصاص الأزيثرومايسين.

الآثار الجانبية للزيثروكان

shutterstock.com/ Couperfiel

أغلب المرضى الذين يتناولون عقار زيثروكان لا يُعانون من آثارٍ جانبية، لذا استشر الطبيب إذا ظهرت عليك إحدى، أو بعض، هذه الأعراض بعد تناوله:

  • اضطراب في المعدة أو إسهال أو غثيان أو إقياء أو ألم في البطن.
  • تغيرات في السمع مثل ضعف السمع أو الصمم. 
  • مشاكل في العين مثل تدلي الجفون وعدم وضوح الرؤية.
  • صعوبة التحدث أو البلع.
  • ضعف العضلات.
  • علامات حدوث مشاكل في الكبد؛ مثل التعب غير المعتاد، أو الغثيان أو الإقياء المستمر، أو الآلام الشديدة في المعدة أو البطن، أو اصفرار العينين أو الجلد، أو البول الداكن.
  • تسرع ضربات القلب أو عدم انتظامها، والدوخة الشديدة والإغماء.
  • القلاع الفموي أو عدوى الخميرة. 
  • رد فعل تحسسي. 

الاحتياطات الواجب مراعاتها عند تناول زيثروكان

قبل تناول دواء زيثروكان، أخبر طبيبك أو الصيدلاني إذا كانت لديك حساسية من الأزيثرومايسين، أو المضادات الحيوية الأخرى مثل الأريثروميسين، و الكلاريثروميسين، و التيليثروميسين؛ أو حساسية من أية مادة أخرى. أيضاً يجب إخبار الطبيب بإصابتك بأمراض سابقة مثل أمراض الكبد وأمراض الكلى وأمراض العضلات.

إذا شعرت بتسرع ضربات القلب أو عدم انتظامها أو الإغماء بعد تناول الدواء؛ اطلب الرعاية الطبية على الفور. احذر عند استخدام هذا الدواء إذا كنت تعاني من مشكلات في القلب، وكونه مضاداً حيوياً بكتيرياً، فقد يتسبب في الحد من عمل اللقاحات البكتيرية مثل لقاح التيفوئيد، لذلك باعد بين وقت تلقّي اللقاح وتناوُل الدواء.

أما بالنسبة للأشخاص الأكثر تعرضاً للآثار الجانبية، فهم كبار السن، وذلك لأنه يؤثر على القلب. وبالنسبة للحامل، فيفضل أن تتجنب هذا الدواء، وتتناوله عند الحاجة الشديدة فقط، وذلك تحت الإشراف الطبي. وكذلك الأمر بالنسبة للمرضع؛ إذ يمكن له أن ينقل بعض المشاكل إلى حليب الثدي.

اقرأ أيضاً: يسبب الإجهاض: دليل المرأة الحامل لتناول المضادات الحيوية

التداخلات الدوائية

يوصى بعدم تناول زيثروكان أو غيره من المضادات الحيوية دون وصفة طبية، وعند تناول أكثر من دواء بوقتٍ واحد، قد تتفاعل هذه الأدوية مع بعضها؛ ما قد يحد أو يغيّر من فعاليتها، أو يزيد من آثارها الجانبية، لذلك يجب أن تخبر الصيدلاني أو الطبيب بجميع الأدوية التي تتناولها، وحتى المنتجات العشبية أيضاً، تجنباً لحدوث مضاعفاتٍ غير مرغوبة.

احذر من تناول زيثروكان مع مضادات الحموضة، وأدوية تجلط الدم، ومع هذه الأدوية لأنها تزيد من آثاره الجانبية على القلب:

  • أميودارون. 
  • الكلوروكين. 
  • ديسوبيراميد. 
  • دوفيتيلايد.
  • درونيدرارون.

 لذا احرص على استشارة الطبيب أو الصيدلاني، ولا تأخذ الدواء دون وصفة طبية.