في محاولة منها لتوفير المزيد من إمدادات لقاح جدري القرود المحدودة، منحت إدارة الغذاء والدواء الأميركية ترخيص الاستخدام الطارئ لإعطاء لقاح "جينوس" داخل الأدمة. يسمح التفويض لمقدمي الخدمات الطبية بإعطاء جزء صغير من جرعة اللقاح للبالغين داخل الأدمة، أي بين طبقات الجلد وليس تحتها.
يقول مفوض إدارة الغذاء والدواء، روبرت إم كاليف، في بيان صحفي: «استمر فيروس جدري القرود في الانتشار في الأسابيع الأخيرة بمعدلات بات من الواضح عندها أن إمدادات اللقاح الحالية لن تلبي الطلب الحالي. ما دفع إدارة الغذاء والدواء إلى المسارعة لاستكشاف الخيارات الأخرى المقبولة علمياً لتسهيل الوصول إلى اللقاح لجميع الأفراد المتأثرين. من خلال زيادة عدد الجرعات المتاحة، ستتاح الفرصة الآن للمزيد من الأشخاص الراغبين لأخذ لقاح جدري القرود».
وخلال إحاطة بالبيت الأبيض، قال مسؤولو الصحة إن تصريح الاستخدام في حالات

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.