لا يمتلك معظمنا اليوم ما يكفي من الوقت لمتابعة تمارينه في صالة الألعاب الرياضية. سواء كانت أمّاً تهتم بصغارها، أو أباً ملتزماً بساعات عمل طويلة، أو طالباً يحضّر لامتحانات فصله الدراسي، أياً كان ما يعيقك عن الذهاب للصالة الرياضية، يمكن لبعض التمارين المنزلية البسيطة أن تكون بديلاً كافياً وفعالاً عنها. ومن أهم هذه التمارين الرياضية المنزلية:
تمارين الإحماء في المنزل
سواء كان في المنزل أو الصالة الرياضية، إن تمارين الإحماء أمر في غاية الضرورة والأهمية. أشارت الدراسة التي نُشرت في "المجلة الأسترالية للعلاج الطبيعي" "Australian Journal of Physiotherapy" إلى أن الإحماء قبل ممارسة التمارين الرياضية يساعد في تقليل الألم بعد التمرين، وينشط الجهاز العصبي المركزي، ويحسن الدورة الدموية، ويزيد تدفق الدم إلى العضلات، وتهيئتها لتمارين فعالة.
أفضل أنواع تمارين الإحماء هي القيام بحركات ديناميكية منخفضة الكثافة تشبه ما ستقوم به من تمارين رياضية. على سبيل المثال، للقيام بتمارين الجري على جهاز المشي المنزلي، أو حول المنزل، يمكن الإحماء بالمشي ببطء ثم الإسراع تدريجياً، ولمدة خمس دقائق. كما تساعد بعض

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.