الصيف يعني الطهي في الأماكن الخارجية والنزهات وحفلات الشواء في الفناء الخلفي؛ لكن تناول الطعام في الهواء الطلق يثير بعض الأسئلة الصحيّة الجادة. لا أحد يريد أن يصاب بالتسمم الغذائي، أو يتسبب بالتسمم الغذائي للضيوف؛ لكن كيف تعرف أن سلطة البطاطس أو خليط الفواكه أمضت وقتاً في الهواء الطلق أكثر من اللازم؟
بصفتي أستاذاً ورئيساً لبرنامج علوم الغذاء والتغذية البشرية في جامعة ولاية آيوا؛ سأجيب على هذه الأسئلة بالبدء بأساسيات سلامة الغذاء.
توجد فئتان عامتان من الكائنات الحية الدقيقة ذات الصلة بالأغذية؛ الكائنات المسببة للأمراض تجعلك مريضاً، والأنواع الأخرى من الكائنات الحية تجعل الطعام يبدو سيئاً وتكسبه رائحةً وطعماً سيئَين. بعبارة أخرى؛ هذه الكائنات تجعل الطعام يفسد.
عادةً ما يكون من السهل جداً معرفة ما إذا كانت الكائنات الحية الدقيقة المُفسدة قد غزت طعامك؛ حيث يظهر العفن على الأطعمة الصلبة، وتبدو السوائل عكرة أو متكتلة وغالباً ما تكون رائحتها كريهة. إن تناول الأطعمة الفاسدة ليس فكرةً جيدة أبداً، لأنك ستصاب بالتسمم الغذائي، ومن الذكاء أن تتوخّى الحذر؛ عندما تشك في أن الطعام فاسد، تخلّص منه ببساطة.
ألواح التقطيع ومقاييس الحرارة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

الوسوم: الغذاء