تعاني بعض الإناث من ميل أجسامهن إلى تخزين الدهون حول منطقة الوركين والفخذين بشكل زائد، إذ تُسرع الكيلوغرامات الزائدة إلى الاستقرار هناك أولاً؛ نتيجة للعوامل المتعلقة بالهرمونات الأنثوية والعامل الوراثي وحتّى نمط الحياة الخامل قليل النشاط البدني. وعلى الرغم من أن الوضع يختلف قليلاً عند الذكور، حيث يتركز معظم الوزن الزائد لديهم في منطقة ما حول البطن، فإن بعضهم يعاني أيضاً من تخزين الدهون المفرط هناك، ما يجعله إحدى الشكاوى المشتركة بين الجنسين.
من جهة أخرى، يلجأ العديد إلى تسخير كامل جهودهم لإنقاص دهون تلك المنطقة، ويرغبون حتّى لو تختفي بين ليلة وضحاها، ليُحبطوا بالنتائج البطيئة لمجهودهم الكبير، وذلك لأن دهون منطقة الوركين والفخذ على وجه التحديد تتسم بأنها "مُعندة"، خاصةً عند اتباع أساليب وطرق إنقاص وزن عشوائية.
بدايةً، علينا أن نعلم أنه لا يوجد طعام "سحري" لإنقاص دهون الورك والفخذين، كما أن فكرة فقدان الدهون بشكل سريع من منطقة واحدة فقط من الجسم هي خرافة. وعلى مَن يرغب بإنقاص دهون منطقة الفخذين أن يركز على 3 محاور؛

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.