هل يسبب شرب الماء البارد زيادة في الوزن؟

3 دقيقة
هل يسبب شرب الماء البارد زيادة في الوزن؟
حقوق الصورة: بيكسلز
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

لا غنى عن شرب الماء البارد في طقس الصيف الحار، لكن يمتنع الكثيرون عن شربه لأنهم يعتقدون أنه يسبب زيادة في الوزن وتراكم دهون البطن وظهور "كرش"، فهل هذا صحيح حقاً وفقاً للدراسات العلمية؟

اقرأ أيضاً: ما هو صيام الماء؟ وما تأثيره في صحتك؟

ما أُسس الادعاء بأن الماء البارد يسبب زيادة في الوزن؟

يعتبر الكثير من الأشخاص أن الماء البارد يمكن أن يراكم دهون البطن لأن الدهون ضرورية لتدفئة الماء البارد في أثناء عملية الهضم، فكلما شرب الشخص المزيد من الماء البارد، زادت الحاجة إلى الدهون لجعل الماء البارد دافئاً، وسوف يتراكم المزيد من الدهون داخل المعدة.

وتقول تلك النظريات أيضاً إن تناول الماء البارد في أثناء تناول الطعام يخفّض درجة حرارة الجسم بشكلٍ ملحوظ، لذا يبذل الجسم كلَّ ما في وسعه للعودة إلى درجة الحرارة الطبيعية والحفاظ على درجة حرارة ثابتة، وبهذا يستخدم الجسم طاقته كلها لتعديل حرارة الجسم بدلاً من استخدامها لهضم الطعام الذي تناولته للتو.

هل يسبب شرب الماء البارد حقاً زيادة في الوزن؟

لا يسبب الماء البارد زيادة بالوزن، ويُعدُّ ذلك مدعوماً بالحجج التالية:

  • لا يحتوي الماء على أي سعرات حرارية، لذلك لا يمكن لشرب الماء البارد بحد ذاته أن يسبب زيادة في الوزن.
  • يحرق الجسم السعرات الحرارية لتسخين نفسه حتى درجة حرارة الجسم 37 درجة مئوية بعد شرب الماء البارد، فهو يسهم في فقدان الوزن.
  • يزيد الماء البارد من معدل الاستقلاب في الجسم قليلاً، ما يسهم في فقدان الوزن، وهذا ما أيّدته دراسة من الجامعة الأميركية في بيروت عام 2021.

بالإضافة إلى ما سبق، يُعدّ الماء البارد بديلاً صحياً للمشروبات التي تحتوي على السكر مثل الصودا أو الشاي المحلّى أو مشروبات القهوة المنكهة التي توفّر سعرات حرارية كثيرة، لكن للماء البارد سلبيات منها حساسية الأسنان وحدوث بعض المشكلات الهضمية والتهاب الحلق.

اقرأ أيضاً: هل الماء الذي تروّج له الشركات أفضل من الماء العادي حقاً؟

فوائد شرب الماء البارد

يمكن تلخيص أبرز فوائد شرب الماء البارد بما يلي:

  • زيادة كفاءة التمارين الرياضية: قد يساعد شرب الماء البارد في أثناء التمارين الرياضية على منع ارتفاع درجة حرارة الجسم ويجعل جلسة التمرين أكثر نجاحاً.
  • فقدان الوزن: من الممكن أن يساعد شرب الماء البارد على حرق بعض السعرات الحرارية الإضافية في أثناء هضم الطعام، لأن الجسم يجب أن يعمل بجهدٍ أكبر للحفاظ على درجة حرارته الأساسية. ووفقاً لتغريدة من وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية، يساعد شرب المزيد من الماء على زيادة الاستقلاب الغذائي وخاصة الماء البارد؛ فهو يسهم في فقدان الوزن.

  • تخفيف الألم والمساعدة على البقاء في حالة تأهب: إذ يزيد الماء البارد من معدل ضربات القلب، ما يؤدي إلى إفراز المزيد من الأدرينالين الذي يُبقي الشخص في حالة تأهب ويقوّي تحمل الألم.

فوائد الماء الدافئ

تشمل أبرز فوائد الماء الفاتر بدرجة حرارة الغرفة ما يلي:

  • تحسين عملية الهضم: شرب الماء الفاتر قبل تناول الوجبة يمكن أن يعزز عملية التمثيل الغذائي ويسرّع عملية الهضم.
  • المساعدة على إزالة السموم: كوب من الماء الفاتر قبل الوجبة يساعد أيضاً على إزالة السموم من الجسم.
  • التخفيف من الإمساك: تناول كوب من الماء الفاتر على معدة فارغة يمكن أن يساعد على تنظيم حركة الأمعاء.

اقرأ أيضاً: كيف تتباين فوائد الماء تبعاً لوقت شربه؟

فوائد عامة للماء البارد أو الفاتر

يسهم الماء بشكله البارد أو الفاتر في تحقيق الفوائد التالية:

  • تعزيز نقل الأوكسجين من وإلى القلب: ما يقلل من خطر الإصابة بنوبة قلبية.
  • تعزيز قوة الدماغ والمساعدة على تقليل مستويات التوتر: يساعد مستوى الأوكسجين المثالي في الجسم نتيجة شرب الكمية الموصى بها من الماء على تحسين وظائف الدماغ، ويساعد على التفكير بشكلٍ أفضل.
  • نضارة البشرة: شرب كمية أكبر من الماء تجعل البشرة أكثر مرونة وأصغر سناً.
  • إزالة السموم من الجسم: كلما شربت المزيد من الماء، زاد معدل التبول وإخراج السموم من الجسم.
  • تقليل الشهية: تناول كوب من الماء قبل الوجبة يمكن أن يقلل الشهية، ما يؤدي إلى فقدان الوزن.
  • الحفاظ على ترطيب الجسم والوقاية من الجفاف: حيث يُعدُّ الترطيب ضرورياً لقيام الجسم بالتفاعلات الكيميائية الحيوية المختلفة، ونقص الترطيب يؤدي إلى الجفاف. وتشمل أعراض الجفاف: الصداع والدوخة والنعاس وانخفاض معدل التبول ونقص مرونة الجلد وجفاف الفم وانخفاض ضغط الدم. وتنصح وزارة الصحة السعودية بشرب 6-8 أكواب من الماء يومياً.

اقرأ أيضاً: هل تناول المشروبات الرياضية أفضل من شرب الماء؟

يمكن القول إن الماء البارد يساعد على انتعاش الجسم ويُعدُّ مناسباً في الجو الحار، لكن له سلبياته التي يجب محاولة تجنبها.