10 نصائح لتعديل روتين العناية بالبشرة الدهنية خلال فصل الصيف

4 دقائق
10 نصائح لتعديل روتين العناية بالبشرة الدهنية خلال فصل الصيف
حقوق الصورة: shutterstock.com/Irina Bg
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

قد يكون اليوم الصيفي المشمس ساحراً لمعظمنا، إلا أن ذوي البشرة الدهنية لا يتفقون معنا على ذلك. فإلى جانب ارتفاع درجة الحرارة، تبلغ مستويات الرطوبة أيضاً ذروتها في فصل الصيف، حاملةً إشكاليات عديدة لأصحاب البشرة الدهنية، فكيف تحضر بشرتك لفصل الصيف؟

مشكلات البشرة الدهنية في فصل الصيف

تمتاز البشرة الدهنية بقدرتها على محاربة الشيخوخة، إذ هناك فائدة كبيرة لامتلاكها وهي تقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد نتيجةً لزيادة إفراز الزيوت الطبيعية التي ترطب البشرة بعمق ولمدة طويلة. بالمقابل، يحفز الصيف الغدد الدهنية على إفراز هذه الزيوت بشكل مفرط، ما يمنح مظهراً لامعاً غير مُحبب، كما أنه يؤدي إلى ظهور طيف من المشكلات الجلدية وعلى رأسها:

  • حب الشباب: يؤدي الإفراط في إنتاج الزيوت إضافةً إلى التعرق الشديد إلى ظهور حب الشباب، حيث تُغلق الزيوت الزائدة المسام ما يؤدي إلى تراكم الزهم الذي بدوره يُحفز تطوير الالتهابات المزمنة. كما تُصبح البشرة أكثر عرضة للاستعمار من قبل البكتيريا، ما يزيد الحالة سوءاً.
  • البشرة الباهتة: يمكن للزيوت الزائدة أن تضعف البشرة وتحد من نضارتها جاعلةً إياها تبدو متعبة على الدوام.
  • البثور والرؤوس السوداء: يستقر الزهم المفرط في مسام الجلد ويتأكسد، ما يؤدي إلى ظهور الرؤوس السوداء. كما تسد خلايا الجلد الميتة المسام مسببة ظهور البثور المعندة.
  • توسع المسام: يؤدي فرط إفراز الزيوت إلى انفتاح المسام وجعلها أكثر اتساعاً وبروزاً ووضوحاً.
  • لمعان الجلد غير المُحبب.

اقرأ أيضاً: خلال الصيف: إليك أسباب تهيّج الجلد وطرق علاجه

تعديل روتين العناية بالبشرة الخاص بكِ في الصيف

البشرة الدهنية والصيف ليسا أفضل صديقين، ولكنهما ليسا بصعبي المراس. فإن كانت بشرتك دهنية وحساسة لتغيرات الصيف، ما عليك سوى أن تكون أكثر حرصاً عليها وتحديث روتين العناية بها بما يتناسب مع تغيرات فصل الصيف لتحافظ على بشرة مشرقة ونضرة. وهذه النقاط أهم ما يجب مراعاته:

1- استخدم مرطب خفيف الوزن

في حال كنت ممن يفضلون المرطبات العميقة، عليك إعادة التفكير بهذا النقطة خلال فصل الصيف. يعتبر استخدام مرطب خفيف الوزن وخالٍ من الزيت مثاليّاً لفصل الصيف، إذ تساعدك الإفرازات الطبيعية بالحفاظ على رطوبة البشرة ولن تحتاج سوى كمية قليلة من المرطبات، على عكس فصل الشتاء. كما يمكن أن تُساهم المرطبات العميقة في زيادة انسداد المسام سوءاً.

2- تجنب غسل الوجه بشكل مفرط

تتركب البشرة من طبقات عدة، تحمي الطبقات الأكثر سطحية الطبقات العميقة من العوامل البيئية الضارة كما تُحافظ على ترطيب البشرة. وبالتالي إن قمت بغسل وجهك أكثر من اللازم، فإن البشرة تفقد رطوبتها، ما يجعلها تفرز المزيد من الزيوت لإعادة ترطيبها، الأمر الذي ينتهي بحدوث دائرة مغلقة من الحاجة للغسيل المتكرر والإفراز المفرط للزيوت.

3- استخدم أوراق رقيقة خاصة لامتصاص الزيوت

احرص على اصطحاب أوراق التنشيف دائماً عند خروجك من المنزل، حيث تساهم هذه الأوراق بامتصاص الزيوت الزائدة بتطبيقها على الجلد في الأماكن اللامعة والضغط برفق عليها لمدة 30 ثانية ليزول اللمعان على الفور. بالمقابل، من المهم تجنب الإفراط في استخدامها لأنها قد تستخرج الزيوت الضرورية التي تتطلبها بشرتك، كما تؤدي إلى تحفيز الخلايا الدهنية على إفراز المزيد من الزهم.

اقرأ أيضاً: 8 نصائح تساعدك في التغلب على حرارة الصيف

4- استخدم مقشرات البشرة لكن بحذر!

أحد أهم الخطوات التي ينصح بها أخصائيو التجميل هي استخدام مقشر للوجه من عائلة "الريتينوئيدات". يطبق المُقشر الوجهي عادةً مرة أو مرتين في الأسبوع لإزالة خلايا الجلد الميتة التي تسد المسام، كما أن المقشرات تُحفز إنتاج الكولاجين بتحفيزها عملية تجدد البشرة، ما يؤخر شيخوخة الجلد. لكن قد يضر التقشير المفرط بالطبقات السطحية للوجه التي تحمي الطبقات الأعمق.

5- الواقي الشمسي ثم الواقي الشمسي

احرص على تطبيق واقٍ شمسي خفيف خالٍ من الزيوت هلامي القوام يحُافظ على البشرة غير لامعة، وذلك لحماية وجهك من أشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة. يعتبر تطبيق الواقي الشمس أحد أهم أركان روتين العناية بالبشرة لأي شخص وخاصةً خلال ساعات الذروة من الشمس، إضافةً إلى ارتداء نظارات شمسية وقبعة عريضة الحواف. من المهم أيضاً إعادة تطبيق الواقي الشمسي كل ساعتين على الأقل.

6- استخدم التونر ومهدئات البشرة المتهيجة

أضف التونر إلى نظام العناية ببشرتك صيفاً، حيث تعمل خصائص التونر الشادّة والمُعدلة لحموضة البشرة على تلطيف بشرتك وتقليص المسام المفتوحة، والتي بدورها تساعد على التحكم في إنتاج الزيت المفرط، إذ يكون التونر الجيد حارساً منقذاً لبشرتك من الأيام المشمسة الحارة.

7- تجنبي مستحضرات التجميل ثقيلة الوزن قدر الإمكان

حاولي تجنب منتجات المكياج ثقيلة الوزن خلال أشهر الصيف، إذ تؤدي عادةً مثل هذه المنتجات إلى زيادة إفراز الدهون وتراكم الزهم، ومن ثم ظهور البثور. يعتبر الحل الأفضل تجربة ما يناسب بشرتك من منتجات التجميل، ويُفضل البحث عن المنتجات التي لا تسبب انسداد المسام والتي تقلل احتمال ظهور حب الشباب والرؤوس السوداء.

اقرأ أيضاً: دليلك للحفاظ على برودة جسمك في الصيف

8- اهتم بغذائك كجزء من العناية بالبشرة

يلعب النظام الغذائي دوراً مهماً في الحفاظ على صحة البشرة خلال فصل الصيف وباقي فصول السنة، ولتقليل الآثار السلبية لرطوبة الصيف وفرط إفراز الزيوت، يُفضل تجنب الأطعمة الغنية بالدسم وخاصةً المقلية كالوجبات السريعة وغيرها. كما أن دعم النظام الغذائي بالعناصر الغنية بمضادات الأكسدة مثل الخضار وخاصةً الورقية الخضراء والفواكه، يُغذي البشرة ويحميها من الجذور الحرة.

9- لا تنسَ الماء

يساعد الإكثار من شرب الماء والعصائر الطبيعية في تنظيم إنتاج الزيوت وإفرازها من الغدد الدهنية الجلدية، إضافةً لكونها تحافظ على رطوبة البشرة وتجعل من الزيوت المفرزة أكثر ميوعة وأقل لزوجة، ما يقلل من إغلاق المسام وبالتالي الإقلال من ظهور الرؤوس السوداء وحب الشباب.

10- طبق العلاجات المنزلية أسبوعياً على الأقل

يساعدك تطبيق عصير الليمون أو هريس الطماطم في تخفيف لمعان الجلد نظراً لغناها بفيتامين "سي" المُغذي والمحارب للجذور الحرة. كما يمكنك تطبيق مكعبات الثلج والخيار والزبادي البارد بعد العودة من الخارج، إذ تساعد هذه المكونات على تهدئة بشرتك وتبريدها. كما يعتبر تطبيق هريس الموز وبياض البيض والألوفيرا وخل التفاح والعسل مفيد للغاية في مكافحة مشكلات البشرة الدهنية خلال فصل الصيف.