Reading Time: 2 minutes

ماهي أسباب الحازوقة؟ وكيف يصاب بها البشر؟ وكيف يمكننا علاجها؟ سؤال ورد من نوا، 10 سنوات، برونزويك الشرق، أستراليا.


مرحباً نوا. رائعة هذه الأسئلة التي سألتها. كلنا نصاب بالحازوقة؛ ولكن معظمنا لا يفكر كثيراً بها.

لنبدأ بما يحدث في أجسامنا عندما نصاب بالحازوقة؛ هناك عضلة تحت الرئتين تدعى «الحجاب الحاجز»؛ وهي عضلة مهمّة للغاية حتى لو لم تكن تعلم أنك تستخدمها. عندما تتنفس الهواء، تسحب هذه العضلة الرئتين حتى تصبحا قادرتان على الامتلاء بالهواء.

عندما تصاب بالحازوقة، تحدث تشنّجات لا إرادية في عضلة الحجاب الحاجز. يجعلك هذا تسحب الهواء بسرعة كبيرة، وكأنك تاخذ نفساً سريعاً للغاية. يُغلق الهواء الداخل الطيّات الصوتية؛ مما يتسبب بصوت الحازوقة المعروف. أحياناً تحدث الحازوقة مرةً واحدةً فقط، وأحياناً تدوم لبضعة دقائق، وفي بعض الحالات النادرة جداً، يمكن أن تدوم الحازوقة لوقتٍ طويل جداً، الرقم القياسي العالمي يتجاوز الـ 60 سنة.

الأسباب المحفّزة للحازوقة

تُحفَّز الحازوقة عادة عن طريق أكل أو شرب كميّات كبيرة بسرعة؛ وتحديداً المشروبات الغازيّة، ويتسبب هذا بتمدد واضطراب في المعدة؛ مما يؤدي إلى الحازوقة أثناء انقباض الحجاب الحاجز. التغيّرات الفجائية في درجات الحرارة أو الاستثارة الزائدة يمكن أن يحفّزا الحازوقة أيضاً، ولا تدوم في هذه الحالة طويلاً. مع ذلك؛ إذا كان أحدهم يعاني من مرضٍ في الدماغ أو الأعصاب أو المعدة، فقد يصاب بالحازوقة بشكلٍ متكرر أو لوقت طويل.

كيف يمكننا التخلّص من الحازوقة؟ هل نحبس أنفاسنا؟ أو نشرب الماء بالمقلوب؟ هناك العديد من الادّعاءات حول كيفية التخلّص من الحازوقة. في معظم الحالات؛ تختفي الحازوقة بشكلٍ تلقائي، ولذا من الصعب معرفة ما إذا كانت الطرق السابقة نافعة. قد تمثّل الطرق السابقة مجرد إلهاء؛ ولكنها يمكن أن تساعد أيضاً في إعادة ضبط نشاط الأعصاب التي تتسبب في الحازوقة. وجدت دراسة واسعة قارنت بين كل العلاجات المختلفة للحازوقة، أن كل الطرق التقليدية غير نافعة.

إن سؤال «ما السبب وراء الحازوقة؟» هو سؤال جيّد للغاية، ونحن لا نعلم الجواب بالضبط.

ليس للحازوقة أية وظيفة واضحة، من المحتمَل أنّها أدت وظيفةً في أجسام أقاربنا قديماً وظلّت موجودة. تصاب الشراغف بمنعكس الحازوقة، وهو يساعد في الحفاظ على سلامة الرئتين خلال الانتقال من التنفّس تحت الماء، لذا فقد تكون الحازوقة لدى البشر آتية من أسلافنا البرمائيّة.

كل البشر يبدؤون حياتهم داخل سوائل أرحام الأمهات، وإحدى النظريات الأخرى لتفسير الحازوقة تنص على أنها تمنع التنفّس داخل الرحم، أو قد تكون آلية لتدريب عضلات التنفّس بعد الولادة.

الجواب المختصر هو أننا نعلم ما هي الحازوقة؛ ولكننا لا نعلم لماذا تحدث، والخبر السار هو أننا لسنا مضطرين للقلق حول طريقة إيقافها.