«أردنا معرفة مقدار الفرق الذي يمكننا تحقيقه لإظهار التزامنا باتفاقية باريس للمناخ؛ عبر تخفيض انبعاثات غازات الدفيئة إذا استبدلنا كلّ مزارع الأبقار والأغنام في نيوزيلاندا بزراعة محاصيل مختلفة من القنب والقمح والشوفان وغيرها، أو زراعة الغابات. بالتأكيد، يمكننا بسهولة أن نصبح دولة محايدة للكربون (لا نتسبب بانبعاثات الكربون)، ولكن ما هي كمية الأكسجين التي ستنتجها النباتات البديلة؟ وكيف ستعوّض انبعاثاتنا؟ وماذا لو أعدنا زراعة الأرض التي كانت ترعاها الحيوانات بأصناف الأشجار المحلية أو حتى زراعتها بأشجار الصنوبر؟» هذا سؤال مثير للاهتمام حقاً، ويمنحني الفرصة لتطبيق بعض النماذج الحسابية، وإن كانت غير واقعية جزئياً. قبل أن أبدأ، أود الإشارة إلى نقطتين…
look