أسماك القرش البيضاء الكبيرة هي من أكبر أسماك القرش المفترسة التي تجوب بحار العالم، إذ قد يصل طول الواحد منها إلى 6 أمتار. ولكن لم تكن هذه الأسماك هي الأكبر دائماً. إذ ولّدت عائلة أسماك القرش التي اسمها "ذات الأسنان الكبيرة" منذ ملايين السنين واحدة من أكبر الحيوانات آكلة اللحوم التي عاشت على الإطلاق، وهي أسماك قرش الميجالودون التي يقدّر أن أطوالها كانت تصل إلى 15-18 متراً.
مع ذلك، فقد اختفى الميجالودون الهائل فجأة من السجل الأحفوري منذ نحو 3.6 مليون سنة، بعد وقت قصير من ظهور أسماك القرش البيضاء الكبيرة. وتكهن العلماء بأن النوعين ربما تنافسا على الفرائس، ما ساهم في النهاية في انقراض الميجالودون.
توفّر دراسة جديدة نُشرت في 31 مايو/أيار 2022 في مجلة "نيتشر كوميونيكيشنز" أدلة غير مباشرة تدعم هذه التكهنات. قارن الباحثون في هذه الدراسة التركيب الكيميائي لأسنان أسماك القرش الحية والمنقرضة وخلصوا إلى أن أسماك القرش البيضاء الكبيرة والميجالودون كانت لديها درجات مماثلة في السلسلة الغذائية في عصور ما قبل التاريخ.
يقول

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.