أحياناً، تكون الاكتشافات العلمية مفاجئة وحتى مؤلمة. اكتشفت الباحثة ميساكي تسوجي (Misaki Tsujii) من جامعة كوبي في اليابان ذلك بشكلٍ مباشر في أثناء دراستها لزنابير ماسون (Anterhynchium gibbifrons) عندما تعرضت للسع. على الرغم من أن التعرّض للسع هو أحد المخاطر المعروفة في أثناء دراسة النحل، فقد حدث أمر غير متوقع أبداً مع تسوجي. قال الباحث الشريك مع تسوجي من جامعة كوبي، شينجي سوغورا (Shinji Sugiura): "ما فاجأنا هو أن لسعة ذكور الزنابير تسببت بألم واخز أيضاً". عندما يتعلق الأمر بالزنابير، الإناث هي التي تلسع المفترسات عادة. أضاف سوغورا: "بناءً على تجربة تسوجي وأرصادها، افترضتُ أن الأعضاء التناسلية الذكرية لهذا النوع…
look