انخفضت أعداد الفراشات الملكية المحبوبة إلى أرقام مقلقة على مدار العقود الثلاثة الماضية، لكن علماء البيئة لم يتمكنوا تماماً من تحديد الأسباب الكامنة وراء ذلك.
من المحتمل أن تناقص أعدادها ناجمٌ عن مجموعة من العوامل، بما في ذلك فقدان الموائل وتغير المناخ. ومع ذلك، وفي دراسة حديثة نُشرت في دورية «أنيمال إيكولوجي» (Journal of Animal Ecology)، حدد باحثون من جامعة إيموري وجامعة جورجيا متهماً آخر وراء ذلك؛ طفيلي "أوفريوسيستس إلكتروسيرا" (Ophryocystis elektroscirrha)، ويشار له اختصاراً بـ OE. أدى الارتفاع في عدد الفراشات الملكية المصابة بالعدوى ببعض الخبراء إلى الشك في أن بعض تدابير الحفظ قد تساعد في انتشار العامل الممرض.
كيف تتحول يرقات الفراش إلى مضيفات
look