يقاوم الرضع والأطفال في بعض الأحيان النوم وحتّى أن ذلك يعتبر جزءاً طبيعياً من دورة حياتهم، إذ لا يطور الرضع دورة نوم منتظمة حتى يبلغوا 6 أشهر من العمر، وقد يقلق راحة واستقرار الأطفال الأكبر سنّاً كل من بزوغ الأسنان والإصابة بالأمراض وغيرها.
طفلي لا ينام بسهولة: ما هي أسباب صعوبة النوم عند الرضع؟
يواجه حديثو الولادة اضطراباً في تنظيم دورات نومهم بشكل طبيعي، إذ أن الانتقال من البيئة الرحمية الهادئة إلى العالم الخارجي الصاخب يحمل معه بعض التغيرات والتعديلات، فصعوبات النوم عند حديثي الولادة وحتى الرضع ذوي الـ 3 أشهر تنحصر في كونهم فقط "يتأقلمون"، لذلك نجد أنهم ينامون في أيام حياتهم الأولى لفترات تصل إلى 17 ساعة كل يوم، ليتناقص عدد الساعات هذه لتصبح قريبة من دورة حياة الأطفال البالغين مع تقدم سنهم.
اقرأ أيضاً:
look