بغض النظر عن طول المسافة، فإن السفر من مكانٍ لآخر مع وجود طفلٍ صغير معك يمثل تحدي سفر فريداً. لقد سافرت إلى أقاصي الأرض، وعبرت 28 ولاية من الولايات الأميركية الخمسين، واستكشفت مع طفلي البالغ من العمر الآن 4 سنوات 14 دولة، ودائماً ما أقول لأصدقائي من الآباء إنه إذا كان لديك ما يلزم للتخطيط بعناية وتنفيذ نزهة عائلية ناجحة إلى حديقة في الطرف الآخر من المدينة، يمكنك تطبيق نفس الإستراتيجية على الرحلات الأطول مصطحباً معك طفلك الصغير.
اقرأ أيضاً: سبع استخداماتٍ أخرى لعصا المشي في رحلاتك
تشمل هذه الرحلات التي تستغرق عدة أيام الرحلات العائلية التقليدية، والتي يمكن أن تكون مرهقةً لأنها تنطوي على التخطيط لأوقات الوجبات والنوم والأنشطة لإبقاء طفلك مستمتعاً عندما يكون بعيداً عن أجواء المنزل المريحة، ناهيك عن جميع المتغيرات التي قد تظهر فجأة أيضاً. باعتباري شخصاً قطع آلاف الأميال عبر الولايات المتحدة مع طفلي الصغير،

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.