تصبح الظروف مناسبةً للخروج والاستمتاع برحلة تخييم في الريف القريب، عندما تبدأ درجات الحرارة بالارتفاع ويصبح الطقس أكثر دفئاً، وفي نفس الوقت؛ تُعتبر هذه الظروف مثاليةً أيضاً لتكاثر الآفات المزعجة والحاملة للأمراض؛ إذ يزدهر البعوض والذباب الأسود والقراد في نفس الأوقات المناسبة لصيد الأسماك والقيام بالنزهات أو البحث عن الطعام. إذا اردت أن تحظى برحلةِ صيد أو نزهةٍ لا تُنسى بعيداً عن إزعاج هذه الآفات؛ يجب أن تكون مستعداً. هناك 8 نصائح يمكنك اتباعها في رحلتك القادمة تساعدك على إبعاد الحشرات والآفات المزعجة عنك:
1. لا تخيّم بالقرب من الماء
من المؤكّد أنك ستفضّل نصب خيمتك على المرج الأخضر الجميل المطلّ على النهر؛ لكن العشب الناعم يمكن أن يخفي بين ثناياه مفاجأة سيئة؛ وهي البقّ الأحمر. كانت أسوأ مرةٍ تعرّضت فيها لعضّات البق الأحمر قبل بضع سنواتٍ؛ عندما كنا في أحد الرحلات التعليمية في منتزهٍ محلي. أقمنا حينها في منطقة عشبية بجوار أحد الأنهار، كان الوقت ربيعاً؛ وهو موسم ذروة نشاط يرقات البقّ الأحمر. لا تتغذّى أفراد البقّ البالغ على الدم؛ لكن يرقاته شرهة جداً له، وتحتاج إليه لتنمو. لقد عضّني البق في كافة أنحاء جسدي أكثر من 100 مرة، من رقبتي وحتى أخمص قدميّ؛ مما أثار لديّ حكّةً شديدةً لمدة أسبوعين كاملين.
كما تزداد أعداد البعوض والحشرات الطائرة القارصة الأخرى بالقرب من مصادر المياه، لذلك يُفضّل الابتعاد عنها عند اختيار مكان المعسكرات، لتقليل التعرّض للحشرات والعناكب عموماً، كما سيخفّف ذلك أيضاً من الرطوبة الجوية التي قد تستقر فوق المعسكر ليلاً.
اقرأ أيضاً:

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.