حديثنا حول الأرقام على المنتجات البلاستيكية. نستخدم المنتجات البلاستيكية في جميع مناحي حياتنا تقريباً؛ نرتدي الألبسة المصنوعة من البلاستيك، ونستخدمه في وسائل تنقلنا وراحتنا، ونحفظ به طعامنا بل وحتى نأكله في بعض الأحيان؛ لكن ونظراً لأن معظمه مصنوعٌ من الغاز الطبيعي ومن المنتجات الثانوية لعمليات تكرير النفط الخام والغاز الطبيعي، فبا يمكن لأي قدرٍ من إعادة استخدامه أو تدويره تعويض الضرر البيئي الناجم عن إنتاج البلاستيك. لقد حدث الضرر بالفعل ولا يمكن التراجع عنه.
في الواقع؛ تُعد عملية إعادة تدوير البلاستيك عمليةً معقدةً وتستهلك الكثير من الطاقة وتقوم بها الشركات نفسها التي تنتج البلاستيك. في كثير من الحالات؛ ليس من الواضح ما إذا كانت المنتجات «القابلة لإعادة التدوير» تتسبب بأضرار بيئيةٍ أقل مما تسببه المنتجات البلاستيكية التقليدية وغير القابلة لإعادة التدوير.

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.