تعد النباتات المنزلية أطفالاً صغاراً بالنسبة للكثيرين، أو إثراء يُغني حياتهم، إذ إن لزراعة النبات والعناية به قدرة على إحداث التوازن مع صخب الحياة العملية، وإضفاء المزيد من الهدوء والسلام للحياة المنزلية. ولكن، وبصرف النظر عن متعة العناية بالنباتات المنزلية، قد يُصاب أحد هذه النباتات المنزلية بالفطريات، وكمن يشعر بألم صغيره، تبدأ محاولات علاج النباتات المنزلية المصابة بالفطور.
ما هي مسببات الأمراض الفطرية للنباتات؟
هل لاحظت يوماً بقعاً خضراء أو بيضاء على ثمار البندورة أو البرتقال في المنزل؟ إنها الفطريات النباتية، وهذا النوع هو واحد من بين أكثر من 1400 نوع فطري معروف يصيب النباتات ويهاجمها لأخذ الغذاء منها والتكاثر، بما في ذلك النباتات المنزلية كالأقحوان والجربيرا والورد.
تعيش الفطور داخل النباتات أو على سطحها، حيث تبدأ العدوى عندما تصل الأبواغ الفطرية مع الرياح أو الماء أو الحشرات إلى البنات، وتمر بمرحلتين:

اختراق أنسجة البنات عبر الجروح أو الفتحات الطبيعية للنبات، أو من خلال إتلاف سطحه بمواد وبنيات متخصصة.
استعمار أنسجة البنات من خلال خيوط الفطر التي تقتل خلايا البنات للحصول على العناصر الغذائية منها.

تختلف أعراض الإصابة الفطرية وفقاً لموضعها، فقد تظهر كتغير في لون الورق وشكله، وجروح وذبول، وتحلل بعض أجزاء النبات وتحول لونها، وغيرها من الأعراض المرئية على سطح النبات والتي تمكننا من التعرّف إلى نوعه لإيجاد علاج للعدوى الفطرية.
اقرأ أيضاً:

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.