بينما يعود الكثيرون إلى العمل في المكاتب، ويتجمّعون داخل المنازل في أوقات العشاء واحتساء المشروبات، يجب علينا أن نفكّر في تهوية المنزل وأماكن العمل لتقليل انتشار كوفيد-19 قدر الإمكان.
ينتشر فيروس كورونا؛ المسبب لمرض كوفيد-19، بشكلٍ أساسي من خلال جسيمات كبيرة الحجم نسبياً تُدعى «القُطيرات التنفسية»، وينتشر أيضاً عن طريق جسيمات أصغر تدعى «الهباء الجوي»، ومن خلال لمس الأسطح الملّوثة بالفيروس.
جسيمات الهباء أخف من القُطيرات التنفسية، ويمكن أن تبقى في الهواء لفترة أطول، وبسبب بقائها في الهواء يَسهُل انتشارها، وتُساهم في انتشارها التهوية السيئة.
يعتبَر تحسين التهوية في الأماكن الداخلية عن طريق الهواء الطلق النقيّ آلية حاسمة في تبديد الجسيمات الفيروسية،. كما يمكن أن يقلل احتمال أن ينقل شخص واحد مصاب (وقد لا يعلم بعد أنه مصاب) المرض للآخرين. هناك 5 إجراءات بسيطة يمكنك اتّخاذها لتحسين التهوية طيلة العام، في المنزل ومكان العمل على حد سواء، كالتالي:
1. افتح النوافذ والأبواب
أفضل آلية يمكن تطبيقها في المنزل وأماكن العمل هي ببساطة فتح النوافذ والأبواب.
إذا كنتَ قد دعوت أصدقائك وعائلتك لتناول وجبة ما، أو خلال حفلة عيد ميلاد أحد الزملاء في العمل، خذ بعين الاعتبار وضع الطاولات في نقاط أقرب للنوافذ المفتوحة، وأبقِ على أحد الأبواب مفتوحاً لتخلق تياراً عابراً، وإذا كان الطقس ملائماً، يفضّل تناوُل الطعام في الهواء الطلق.
2. اضبط مكيّف الهواء ليسحب الهواء النقي من الخارج
المكيّفات يمكن أن تساعدك، لكن

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.