لقد غيّرت التكنولوجيا الطريقة التي نتواصل من خلالها مع بعضنا بعضاً، وأصبح بإمكاننا التحدث مع شخصٍ ما في الطرف الآخر من العالم في ثوانٍ فقط ببضع نقرات على هاتف ذكي أو كمبيوتر محمول.


وبالتالي فقد أصبح بإمكاننا أيضاً تفقد أحوال أحبائنا، بمن فيهم الأقارب والأصدقاء المسنون المرضى عندما لا نكون معهم جسدياً في نفس المكان. وفي هذا الصدد، هناك أدوات متنوعة للاعتناء بشخصٍ ما مهما كانت المسافة التي تفصل بينكما.
يعتمد الخيار الأفضل على ما هو أكثر راحة لك وللشخص الآخر، ولكن هناك الكثير من الخيارات، من الأجهزة القابلة للارتداء التي تستشعر السقطات الخطرة إلى الأجهزة الذكية التي تتيح معرفة ما إذا كان شخص آخر يشعر بأنه ليس على ما يرام.
اقرأ أيضاً: 5 طرق لتشجيع كبار السن على تناول البروتين


جهاز جوجل نيست هاب ماكس
تتمثل ميزة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.