قد يواصل أصدقائك الحديث عن المواضيع التي سمعوها في آخر بودكاست بثّته صحيفة نيويورك تايمز ضمن سلسلة نشراتها الصوتية اليومية، أو طرح نقاشٍ حول حقيقةٍ مثيرةٍ للجدل سمعوها في البودكاست الأخير على موقع النشرات الصوتية «إيفري ليتل ثنج». إذا أعجبتك فكرة هذه النشرات الصوتية أو المرئية (البودكاست)، لكن لم تجربها بعد، فليس من الصعب البدء بالاستماع إليها أو مشاهدتها؛ الآن. كل ما تحتاجه هو هاتفٌ ذكي وتطبيقٌ مناسب للاستماع إلى أفضل تطبيقات بودكاست عالمية.
كيف تجد النشرات الصوتية؟
كانت شركة آبل أول من أضاف ميزةٍ البث الصوتي البودكاست في تطبيقها «آي تيونز» في عام 2005، واليوم بات بإمكانك الاستماع إلى نشراتٍ صوتية حول كل ما يخطر ببالك من موضوعات تقريباً. هناك العشرات، إن لم يكن المئات، من المواضيع الشائعة كالتاريخ والعلوم والتكنولوجيا والأخبار، وبجودة عالية أيضاً. في الواقع، ستجد عدداً كبيراً جداً من البودكاستات غالباً، وستكون في حيرةٍ حول أي منها ستختار.
ابدأ بالبحث مثلاً عن البودكاست المتوفرة لبرنامجك الإذاعي أو على موقعك الإخباري المفضل. بالرغم من أن العديد من البودكاست تُنتج كعملٍ إبداعي مستقل بحدّ ذاته، إلا أن بعضها الآخر تنتجه الفرق العاملة في المنافذ الإعلامية، مثل بوبساي، ويكون خاصاً بها. لذلك يمكنك البدء بزيارة موقع برنامجك الإذاعي أو موقع الويب المفضلين لديك على الإنترنت والبحث عن خدمة البودكاست المتوفرة لديها، فمن المحتمل أنهم ينتجون العديد من البودكاست الخاصة بهم.

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

الوسوم: تطبيقات