عادة ما يُعتقد أن الكتابة والقراءة والرياضيات هي مواد يتعلّمها الأطفال في المدرسة. ولكني كعالمة نفس أبحث في الطرق التي يمكن أن تساعد العائلة فيها الأطفال على التعلّم في المنزل، اكتشفت أن الأطفال يمكن أن يتعلّموا هذه المهارات من الحياة اليومية أيضاً. إحدى هذه المهارات هي تحضير وجبة، بكل ما يتضمنه ذلك من التسوق في متجر البقالة إلى الطبخ إلى إعداد المائدة.
تُبين أبحاثنا أن هذا يصحّ بشكل خاص على العائلات من الأصول اللاتينية والمقيمة في الولايات المتحدة، والتي يعتبر الكثير منها حديث العهد بالأنظمة المدرسية الأميركية، ولكن وجبات العشاء العائلية تعتبر جزءاً أساسياً من اليوم بالنسبة لها.
شملت الدراسة التي أجريناها 248 من الآباء اللاتنيين

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.