تنتقل يوميّاً موجات الراديو عبر آلاف الكيلومترات، حاملةً معها الموسيقى والبرامج ومختلف أنواع البيانات الأخرى إليك في أجزاءٍ من الثانية. فكيف تتدفّق الأغاني والبرامج الإذاعية عبر الأثير وصولاً إلى أجهزة الراديو؟ وكيف يعمل الراديو؟ هي أسئلة كثيرة لا بد من الإجابة عنها.
تعريف الراديو
يعتقد الكثيرون أن أيّام الراديو قد ولّت، بوصفه وسيلةً إعلامية وترفيهيّةً. ولكن، اليوم أكثر مما مضى تُستخدم تطبيقات الراديو على نطاقٍ واسعٍ، وبشكلٍ متزايدٍ. عُرف الراديو سابقاً باللاسلكي، وهو مصطلح يصحّ استخدامه حتى الآن لكونه وسيلة تواصلٍ لا سلكيٍّ جماعيةٍ، حيث تعمل تكنولوجيا الراديو على مبدأ بثّ إشاراتٍ صوتيّةٍ لا سلكيّةٍ تُعرف بالموجات، من جهاز إرسالٍ عالي الطاقة إلى جهاز استقبالٍ منخفض الطاقة هو جهاز الراديو. مكّنت هذه التقنية من الاتصال اللاسلكي بعيد المدى، كما في الاتصال بين السفن في وسط المحيط والشواطئ عبر الموجات القصيرة وفي الجيش ووكالات الأنباء ومحطات الأرصاد

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.