بالنسبة لمعظم الناس؛ السيارة هي مجرد شيء يملؤونه بالوقود وينقلهم من النقطة أ إلى النقطة ب؛ لكن هل توقفت يوماً وفكرت كيف تفعل ذلك تماماً؟ ما الذي يجعلها تتحرك؟ حتى أن البعض يشعر بمتعةٍ خاصة عند سماع تلك الضوضاء القادمة من تحت غطاء المحرك. كيف يعمل محرك السيارة بالضبط؟
لمحة سريعة عن محرك السيارة
محرك الاحتراق الداخلي هو محرك حراري؛ حيث أنه يحول الطاقة المولّدة من حرارة احتراق البنزين -أو الديزل في بعض الطرازات- إلى عمل ميكانيكي، أو عزم الدوران. يتم تطبيق هذا العزم على العجلات لجعل السيارة تتحرك، وما لم تكن تقود سيارةً بالغة القِدم، فإن محرك سيارتك يعمل على نفس المبادئ الأساسية، سواء كنت تقود سيارة كيا أو فيراري.
تحتوي المحركات على مكابس تتحرك لأعلى ولأسفل داخل أنابيب معدنية تسمى «الأسطوانات». تخيل الأمر كأنك تركب دراجة؛ إذ تتحرك ساقيك لأعلى ولأسفل لتحريك الدواسات. يتم توصيل المكابس عبر قضبان -تشبه قصبتك- إلى العمود المرفقي، وتتحرك لأعلى ولأسفل لتدوير العمود المرفقي للمحرك الذي يشغّل بدوره عجلات قيادة السيارة. اعتماداً على طراز السيارة؛ يوجد عادةً ما بين أسطوانتين واثني عشر أسطوانة في محركها، مع مكبس يتحرك لأعلى ولأسفل في كل منهما.
اقرأ أيضاً:

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.