Reading Time: 5 minutes

يحتوي تطبيق تيك توك على محتوى ضخمٍ جداً ومذهل من مختلف المواضيع. ستجد الكثير من قنوات مختلفة لأشخاصٍ يرتدون الملابس الرياضية، ويمارسون مختلف التمارين الرياضية، ويرغبون منك بالقيام بذلك، حيث يمكنك بالفعل الاستفادة من محتوى هذه القنوات في تحسين لياقتك البدنية.

لكن محتوى تيك توك ينمو بسرعةٍ مذهلة إلى درجةٍ يصعُب عندها العثور على مُنشئ المحتوى المرغوب، أو حتى تمرينٍ واحد ملائمٍ لك. سيكون عليك البحث كثيراً في المحتوى الذي لا ينتهي، وقد يحبطك ذلك في النهاية، ويجعلك تتخلّى عن محاولة البحث عما تريده. ولكن لا تقلق، فمن خلال استخدام مهارات وتلميحات البحث الأساسية، يمكنك فلترة الكثير من المحتوى غير الهام، وتحوّل إدمانك على التطبيق إلى عادةٍ صحية أكثر.

1. ابحث عن القنوات التعليمية

مثل معظم وسائل التواصل الاجتماعي، تُعتبر منصة تيك توك منصة يستخدمها الناس لإظهار جانبهم المشرق، وأفضل ما لديهم، وأكثره إثارةً. في الواقع، يعمل الكثير ممن ينشرون محتوى اللياقة البدنية على إظهار مدى قدراتهم على القيام بتمارين معينة؛ مثل رفع الأثقال، أو مدى الارتفاع الذي يمكنهم القفز إليه، أو استعراض جمال عضلاتهم. لا شك بأن هذا المحتوى مذهل وجدير بالمتابعة، ولكن ما لم تكن رياضياً أو على اطّلاع واسعٍ، أو محترفاً في اللياقة البدنية، فربما لن يكون بوسعك أن تصبح مثلهم بمجرّد ممارسة التمارين في المنزل.

إذا كنت تبحث عن محتوى ما يمكنك الاستفادة منه في تحسين صحتك ولياقتك البدنية، أو بهدف تغيير روتين تمارينك الحالية، فابحث عن المحتوى الذي يتضمن تعليمات وإرشادات للقيام بالتمارين، مثل المنشورات التي تركّز على تمرين واحد، وتتضمن شرحاً واضحاً حول عدد المجموعات والتكرارات لكل تمرين.

يتمثل المحتوى المثالي في تيك توك بذلك الذي يخبرك بكيفية القيام بالتمرين ومدى شدته بما يتناسب مع مستوى لياقتك، لأن مجرّد معرفتك بكيفية أداء التمرين بشكلٍ صحيح، وعدد المرات التي يمكنك القيام به، يقيك من الإصابة وإرهاق نفسك. ذلك مهم للغاية إذا كنت مبتدئاً.

2. ابحث عن الأشخاص الموثوقين

إن رؤية شخصٍ ما على تيك توك يمكنه أداء تمرين البلانك لأكثر من دقيقة، دون أن يبدو عليه التعب لا يجعل منه محترفاً في اللياقة البدنية، لذلك ينبغي عليك إجراء بعض البحث، والتحقق حول هؤلاء قبل شراء برامجهم التدريبية، أو متابعة محتواهم بهدف القيام بتمريناتهم في المنزل.

يقول «سام جاش»؛ مدرس اليوغا ومدرب اللياقة البدنية الذي يتابع قناته على تيك توك أكثر من 170 ألف شخص: «يجب أن تكون انتقائياً بشأن من تتابع، عليك التأكد أولاً من أنه محترف ومهني في عمله. على الأقل، تحقق من مؤهلات الشخص الذي ينشر ذلك المحتوى. سيكون من المفيد التحقق من السيرة الذاتية لمنشئي المحتوى، ومعرفة مستوى مؤهلاتهم، لكنّ منصة تيك توك تجعل من هذا الأمر صعباً».

وتقول «نينا نام»؛ منشئة محتوى للّياقة البدنية وتقيم في لوس أنجلوس، ولديها ما يقارب 300 ألف متابع على قناتها: «في الحقيقة، المساحة المخصصة لكتابة السيرة الذاتية محدودة جداً، وبالكاد يمكنك كتابة بعض المعلومات عن نفسك. وبالنسبة لي، لم أضع الشهادات التي أمتلكها لأنني أعتقد بأمانة أن أحداً لا يهتم بها، ولكن بالنسبة للأشخاص الذين يهتمون بهذه المعلومات، سيكون من الصعب عليهم الحصول عليها».

توصي نينا- إذا كنت مهتماً- بالتأكد من أنك تتعامل مع شخصٍ موثوق يمتلك المؤهلات بالفعل بسؤاله مباشرة عبر ميزة المراسلة في تيك توك. ولكن إذا كان لدى من تسأله عدد كبير من المتابعين، فقد لا يأتيك ردّ منه مطلقاً. أفضل طريقةٍ في هذه الحالة هي القيام ببعض البحث المعمق عبر الإنترنت. يمتلك الكثير من منشئي المحتوى مواقع إلكترونية شخصية يبيعون فيها برامجهم أو منتجاتهم، ولكنّ معظمهم نشط أيضاً على منصة انستاجرام؛ خصوصاً بعد الذعر الذي انتشر بعد شيوع أنباء عن احتمال حظر تطبيق تيك توك.

قد يكون المؤهل الشائع شهادة من الأكاديمية الوطنية للطب الرياضي (يمتلك جاش ونينا هذه الشهادة)، أو خبرة في العمل ضمن صالات رياضية بارزة في البلاد. إذا لم تتمكن من العثور على أي شيء، ولم تتم الإجابة على رسائلك بشأن المؤهل الذي يمتلكه منشئ المحتوى الرياضي، فتجاوزه وانتقل إلى محتوى آخر.

3. ركّز على أداء التمارين بشكل صحيح

من المؤكد أنك تعرف الطريقة الصحيحة لأداء تمرين المعدة، أليس كذلك؟ – الصورة: بيكسلز

من أفضل الأشياء المتعلقة بالتمرين تحت إشراف محترف هو وجود شخص ما هناك ليرشدك إلى كيفية القيام بالتمارين بالشكل الصحيح، وذلك ليس بالأمر البسيط أيضاً، فمن المحتمل أنك كنت تقوم بتمارين المعدة بشكل خاطئ طوال حياتك، أو أنك لا تعرف كيف يمكن أن تؤثر محاذاة الورك والركبة على أدائك في تمرين رفع الساقين وأنت مستلقٍ على ظهرك.

ولكن في خضم جائحة فيروس كورونا، ربما لجأت لممارسة الرياضة في المنزل، فإذا لم تكن قادراً على تحمُّل تكلفة مدربٍ على زووم، فستكون على الأرجح بمفردك. لذلك، من المهم للغاية لمنشئي محتوى اللياقة البدنية أن يُظهروا لمتابعيهم كيفية القيام بالتمرين بالشكل الصحيح، وعدم الاكتفاء بمجرد عرض أنفسهم وهم يؤدونه.

يقول جاش: «تقوم فكرتي في إنشاء محتوى رياضي على تيك توك على تعليم المتابعين كيفية أداء التمرينات بالشكل الصحيح».

قد لا تظهر الشروحات في كل الفيديوهات، فمعظمها قصير ولا تتجاوز مدته 30 ثانية، لذلك عليك البحث عن الفيديوهات مع الشرح في صفحة منشئ المحتوى الرئيسية. إذا لم تتمكن من العثور على أي منها، فحاول التعليق على مقاطع الفيديو التي لديك أسئلة حولها. فمعظم منشئي المحتوى على تيك توك يتفاعلون باستمرار مع جمهورهم في قسم التعليقات، وقد تشجِّع منشئ المحتوى على نشر الفيديو الذي تحتاجه بالفعل.

4. حاول مراراً وتكراراً

هناك عدد لا يحصى من الحسابات التي تعرض محتوى عن اللياقة البدنية، ولابد لك من العثور في النهاية على الكثير من مختلف أنواع التمارين. هذه هي ميزة تيك توك حتى لو كان مخيفاً بعض الشيء بالنسبة للبعض، ولكن كما هو الحال مع كل شيء في الحياة، فإن مفتاح النجاح يكمن في تجربة الأشياء مراراً إلى أن تجد ما يناسبك.

تعتبر نينا أن التمارين التي تعرضها على تيك توك تحتوي على بعض الجدية إلى حدّ ما فيما يتعلق بكيفية أداء التمارين، حيث تقول: «أريد أن يشعر الناس بالقوة والحماسة والاندفاع»، بينما يركّز جاش على التمارين والبرامج التعليمية المتعلقة باليوغا، بالإضافة إلى الإرشادات المتعلقة بتمارين التمديد. طبعاً هذان نهجان مختلفان يمكن اتباعهما لنمط حياة أكثر صحة، مع ذلك، وضمن إطار التعريفات العامة لمثل هذه المنهجيات، قد تكون هناك بعض الأشياء التي تثير اهتمامك وأخرى لا تحبها مطلقاً.

إذا رأيت مقطع فيديو يشرح كيفية القيام بتمرينٍ تهتم به، فأضفه إلى قائمة المفضَّلة وجرّب القيام به، فربما قد يكون هذا ما تحتاج إليه بالضبط، وربما لا يكون كذلك. لكن طالما لديك العديد من الخيارات، فقد يكون العثور على محتوى اللياقة المثالي يحتاج تمريرة واحدة لأعلى فقط.

5. ابحث عن محتوى تحبه بالفعل

قد يبدو هذا الأمر واضحاً بالنسبة لك، لكنه في الواقع ليس كذلك، فالكثير يجربون القيام تمارين معينة لأنها تبدو فعالةً أكثر من غيرها لتحقيق أهدافهم، سواء كان الغرض منها بناء العضلات أو زيادة التحمُّل أو المرونة، لكنك قد تكتشف فيما بعد أنها ليست ما تحتاجه وتبحث عنه بالفعل.

تقول نينا: «أفضل تمرينٍ في الواقع هو التمرين الذي تفضل القيام به، لأنك ستلتزم بالقيام به على المدى الطويل. أعتقد أنه يتعلق بتفضيلاتك الشخصي إلى حدٍ كبير».

يجب أن يكون المحتوى ممتعاً وجذاباً أيضاً، كأن يحتوي على عناصر مثل الموسيقى والتأثيرات وغيرها من العناصر الجمالية، وفي هذا الصدد، طورت نينا أسلوبها الشخصي؛ الذي تعتبره الأساس في جذب أعداد المتابعين الكبير لها. فمن السهل متابعة مقاطع الفيديو الخاصة بالنظر إلى بساطتها وغناها بالمعلومات، بالإضافة إلى جو المرح الذي تضفيه نينا عليها، وقد أنشأت نينا مجتمعاً مخصصاً لمتابعيها وأسمته «بونيز».

تقول نينا موضّحة: «أستمع دائماً إلى ما يقوله المتابعون في التعليقات وما يطلبونه، لذا أقوم دائماً بإنشاء مقطع فيديو حول الشيء الذي أشعر بأن جمهوري يطالبني به أكثر مهما كان».

قد يبدو العثور على منشئ محتوى يمكن أن يتحدث إليك، مع محتوى يناسب احتياجاتك البدنية أشبه بالبحث عن إبرة في كومة قش. صحيحٌ أنّ محتوى تيك توك ضخم جداً، ولكن قد تعثر في النهاية على ما يناسبك، وستجد أن الأمر كان يستحق كل هذا العناء.

المقالة باللغة الإنجليزية