اختُتمت أعمال المؤتمر العالمي الافتراضي للطب الوراثي؛ الذي نظمته الجمعية السعودية للطب الوراثي بالتعاون مع مركز الأميرة الجوهرة البراهيم للتميز البحثي في الأمراض الوراثية بجامعة الملك عبد العزيز، وسط حضور طبي كبير ساهم في مناقشة أوراق العمل الطبية؛ التي تسهم في رفع مستوى الوعي الصحي الوراثي لدى المجتمع، وتشجيع التعاون، والإسهام في حركة التقدم العلمي والمهني في مجالات الطب الوراثي. خرج المؤتمر بالعديد من التوصيات التي تواكب الجهود المبذولة، والوقوف على ازدياد الأمراض الوراثية وتناميها في المملكة؛ وذلك في ظل الجهود التي تبذلها الحكومة السعودية، ودعمها لقطاع الوراثة والحد من أمراضها. وثمنت أمل الهاشم؛ رئيسة الجمعية دور مركز الأميرة الجوهرة…
look