حصاد العلوم اليوم: البشرة المُشعِرة ضرورية للحفاظ على القدرات الحسية مع تقدم العمر وارتباط خلل ميكروبات الأمعاء بمرض السكري من النوع الثاني

3 دقيقة
حصاد العلوم اليوم 10 يوليو 2024
حقوق الصورة: بيكسلز
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

مرحباً بك في حصاد العلوم، تحديثك اليومي لآخر الأخبار والأبحاث الجديدة في مختلف المجالات العلمية التي تهمك في جوانب حياتك اليومية.

أحدث الأخبار العلمية

  • طوّر باحثون من معهد إم آي تي جهازاً يُسمَّى لوكو (Leuko) يوفّر طريقة غير جراحية لمرضى السرطان لمراقبة صحتهم المناعية في المنزل، ويستخدم الجهاز الضوء والذكاء الاصطناعي ليكشف عن مستويات خلايا الدم البيضاء دون الحاجة إلى سحب عينات دم، ومن المتوقع أن يعمل الجهاز على تحسين ضبط جرعات العلاج الكيميائي الذي قد يسبب نقصاً في الخلايا البيضاء ويحد من حالات دخول المستشفى بسبب العدوى.
  • تمكن علماء من جامعة طوكيو من تطوير نوع جديد من الجلد الاصطناعي المكون من الكولاجين القابل للربط مع الروبوتات الشبيهة بالبشر دون أن يتمزق أو يتقشر. ويتميز هذا الجلد بقدرته على تغيير شكله والشفاء الذاتي ونقله للتنبيهات الحسية، ويفيد هذا الجلد في تطوير جلد ترميمي للتشوهات التي تُصيب البشر ويسهم في تطوير روبوتات أكثر شبهاً بالبشر.
  • اكتشف باحثون من معهد أبحاث السرطان في لندن مجموعة جديدة من الطفرات المرتبطة بالإصابة بسرطان البروستاتا في 4 جينات (ATM،BRCA2،MSH2،NBN). وباستخدام هذه المعلومات الجينية، يستطيع الباحثون والأطباء تحديد الأشخاص الأكثر عرضة لخطر الإصابة بسرطان البروستاتا والكشف المبكر له، ما يسهم في تحسين فرص شفائه.
  • اكتشف باحثون من جامعة آرهوس أن الزنك يؤثّر بشكلٍ كبير في عملية تثبيت النيتروجين في البقوليات، وهو اكتشاف يمكن أن يؤدي إلى تطوير الزراعة المعتمدة على البقوليات من خلال تعزيز كفاءة المحاصيل وتقليل الاعتماد على الأسمدة الاصطناعية.

اقرأ أيضاً: كيف تفسّر دراسة حديثة من جامعة الشارقة زيادة نسب سرطان الثدي في الخليج؟

المستويات الأعلى من الالتهاب وقلة النشاط البدني في العشرينيات تؤثّران في الإدراك بالأربعينيات

وجدت دراسة من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو أن الشباب الذين لديهم صحة سيئة تتميز بمستويات أعلى من الالتهاب الذي يرتبط بالسمنة وقلة النشاط البدني والأمراض المزمنة والإجهاد والتدخين، قد يعانون انخفاض الوظائف الإدراكية مثل الخَرَف في منتصف العمر.

تطبيقات البحث: التأكيد على أهمية الحفاظ على الصحة واتباع نمط حياة صحي في عمر الشباب للوقاية من الخرف المبكر.

ارتباط ميكروبات الأمعاء بمرض السكري من النوع الثاني

ربطت دراسة من معهد برود بين سلالات بكتيرية محددة داخل ميكروبيوم الأمعاء ومنها بكتيريا "بريفوتيلا كوبري" (Prevotella copri) وخطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2، ما يشير إلى أهمية دراسة الميكروبيوم لتطوير وسائل تشخيص ووقاية وعلاج من مرض السكري من النوع الثاني.

تطبيقات البحث: زيادة الدراسات حول تأثير الميكروبيوم في الإصابة بالسكري من النوع الثاني والوقاية منه.

اقرأ أيضاً: دراسة جديدة تكشف عن وجود البلاستيك الدقيق في عينات السائل المنوي للإنسان

تحديد هرمونات السمنة لدى الأم ذات الارتباط مع اختلال الصحة العقلية للجنين

تمكن باحثون من جامعة ولاية أوريغون من تحديد مؤشرات حيوية جديدة شملت هرمونين هما أديبونيكتين ولبتين تتعلق بتكوين الدهون في الجسم في أثناء الحمل والإصابة بالسمنة، وأثبتوا ارتباطها بتراجع الصحة العقلية لدى الأبناء، ما يشير إلى أهمية حفاظ الأمهات في أثناء الحمل على أوزانهنّ لتكوين صحي لدماغ الجنين.

تطبيقات البحث: استخدام المؤشرات الحيوية للأمهات للتنبؤ بخطر إصابة الأطفال باضطرابات الصحة العقلية الشائعة للقيام بالتدخلات المبكرة لهؤلاء الأطفال.

وفاة ثاني امرأة خضعت لعملية زرع كلية خنزير

أعلن جراح المريضة ليزا بيسانو يوم الثلاثاء 9 يوليو/تموز 2024 أن بيسانو التي خضعت لثاني عملية زرع كلية خنزير إلى جانب تركيب جهاز للحفاظ على نبض قلبها قد توفيت، وذلك بعد نحو 47 يوماً من عملية زراعة كلية خنزير معدّلة وراثياً وزرع ناظم ضربات القلب لديها، حيث اضطر الأطباء من جامعة نيويورك إلى إزالة كلية الخنزير وإعادة بيسانو إلى غسيل الكلى بعد أن تضرر العضو بسبب أدوية القلب التي كانت تتناولها، وبعدها وفاتها. تفيد عملية بيسانو في دراسة تأثيرات زراعة كلى الخنازير لدى الإنسان وتطويرها لتحسين نتائجها.

تطبيقات البحث: زيادة الدراسات لتطوير كفاءة عملية زرع كلى الحيوانات لدى الإنسان لسد الحاجة لزراعة الأعضاء.

اقرأ أيضاً: كيف يؤثّر مستوى دخلك في احتمال إصابتك ببعض الأمراض؟

البشرة المُشعِرة لا تقل قدراتها الحسية مع تقدم العمر

من المفترض عموماً أن حاسة اللمس تتدهور مع تقدم العمر مثل حاسة البصر والسمع، لكن وفق دراسة من جامعة إيكس مارسيليا تبين أن تراجع القدرات الحسية للبشرة واللمس يحدث فقط في مناطق الجسم ذات الجلد الخالي من الشعر مثل أطراف الإصبع، ولكن ليس في المناطق الأكثر شعراً مثل الخدود. تشير الدراسة إلى أهمية الشعر في حاسة اللمس وبقائها فعّالة مع التقدم بالعمر.

تطبيقات البحث: زيادة الدراسات حول دور الشعر في حاسة اللمس وسبب تراجع حاسة اللمس في مناطق الجلد التي تحتوي على شعر.