Reading Time: < 1 minute

أعلن مصرف الإمارات المركزي عن أهم توجهاته الاستراتيجية خلال الفترة من 2023- 2026؛ منها إصدار عملة رقمية، ودعم التحوّل الرقمي في قطاع الخدمات المالية في دولة الإمارات؛ وذلك من خلال اتباع أحدث التكنولوجيات في الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة.

تشمل استراتيجية مصرف الإمارات استخدام التكنولوجيا في الأنظمة الرقابية وأنظمة التأمين، بالإضافة إلى استخدام بنية تحتية للهوية الرقمية، لتعزيز الشمول المالي والوصول إلى الخدمات المالية بشكل أسرع وأفضل.

وبالإضافة إلى الهدف المتمثل في تطوير بنية تحتية سحابية مالية قوية وآمنة لخدمات القطاع المالي وقطاع التأمين، فإن الاستراتيجية تتضمن دعم الاقتصاد الأخضر في دولة الإمارات ومواصلة تطوير بنية تحتية مالية أكثر ابتكاراً لدعم تنافسية الدولة في هذا المجال.

طالب المصرف من شركائه تزويده بتوقعاتهم بشأن الاحتياجات المستقبلية من المصرف، وحدد المصرف المركزي تاريخ 15 يوليو الجاري لمشاركة الشركاء في الدراسة التي أطلقها لهذه الغاية تحت عنوان «التوقعات والاحتياجات المستقبلية للشركاء».

يذكَر أن المصرف يسعى من خلال تلك الاستراتيجية أن يكون من أفضل 10 مصارف مركزية في العالم، أوكد المصرف أن إطلاق هذه الدراسة يأتي في إطار دعم جهود الدولة لتحقيق أهداف مئوية الإمارات 2071، بأن تصبح الأفضل عالمياً.