أظهرت دراسة هي الأولى من نوعها، قدرة روبوت دقيق نانوي يسمى «MANiAC»، على توصيل الأدوية إلى الأنسجة العصبية، وبحثت في قدرته على التحرك عكس تدفق السوائل، وتسلقه المنحدرات، وترسب المادة العلاجية في مواقع محددة، ونُشرت الدراسة في دورية «فرونتيرز أوف روبوتيك» العلمية. سُمي الروبوت الدقيق باسم «MANiAC»؛ ويعني ذلك «العصي النانوية التي يمكن محاذاتها مغناطيسياً في كبسولات من مادة الألجين»؛ وهو جزءٌ من تقنيات توصيل الأدوية التي من المتوقع أن توضع تحت تصرف الأطباء مستقبلاً.  يصعب علاج أمراض الجهاز العصبي المركزي؛ والسبب في ذلك حسبما أوضحه «لامار ماير» من شركة «وينبرج ميديكال فيزيكس»؛ وهي شركة للأجهزة الطبية مقرها في الولايات…
look