ينمو أحد أنواع الفطور الغريبة الذي يحمل اسم الفطر هراوي الرأس من خلال إدخال بويغاته في أجسام الحشرات والتغذّي عليها. تنتهي العلاقة الطفيلية بين هذا الفطر وضحاياه عندما يكتمل نمو البويغات وتنتشر وتقتل الحشرات التي تستضيفها بلا رحمة. على الرغم من آلية البقاء غير التقليدية ولكن الرائجة التي تستخدمها الفطور هراوية الرأس، والتي ألهمت بعض أفلام وألعاب الفيديو التي تتمحور حول نهاية العالم، فإنها تتمتّع ببعض الخصائص الطبية التي يسعى العلماء للاستفادة منها. لسنوات طويلة، حاول العلماء إعادة إنشاء هذه الآلية في المختبرات (وذلك لأن هذا الفطر نادر في الطبيعة) باستخدام الأرز البنيّ، وهو بديل رائج الاستخدام عن الحشرات. لكن…
look