من المرجح أن يرتفع متوسط درجات الحرارة العالمية ويزداد تواتر موجات الحر في المستقبل بسبب تغير المناخ. إذ يقدر أن نحو 20% من سكان الولايات المتحدة سيشهدون درجات حرارة أعلى من 37 درجة مئوية خلال الأسبوع الرابع من شهر يونيو/حزيران 2022. وفي الوقت نفسه، تسببت موجات الحر الأخيرة في الهند وباكستان بـ 90 حالة وفاة على الأقل وانخفاض بنسبة 10-35% في غلة المحاصيل في بعض المناطق.
نتيجة لارتفاع درجات الحرارة العالمية، يمكن أن يزداد الإجهاد الحراري الذي تعاني منه المواشي، والذي ينشأ من درجة حرارة الهواء والرطوبة والإشعاع الشمسي وسرعة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.