يعلم الكثيرون منّا أن ارتفاع الكوليسترول يلعب دوراً كأحد عوامل الخطر الرئيسية التي تزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، إلّا أن الأبحاث والدراسات الحديثة تقول إن مضاعفات ارتفاعه تمتد تأثيراتها إلى أكبر من ذلك، حيث أن ارتفاع مستويات الكوليسترول والسكر في الدم قد ترفع بالمقابل من احتمال الإصابة بداء ألزهايمر في سن مبكرة.
في الآونة الأخيرة، قام باحثون من جامعة بوسطن الأميركية ب

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.