Reading Time: < 1 minute

اكتشف علماء الآثار في مدينة بومباي الإيطالية أمس؛ السبت، متجراً للأطعمة والمشروبات الساخنة كان يُقدّم طعام الشارع القديم للمارة الرومان.

عُرِف المتجر باسم «Termopolium»؛ وهي كلمة لاتينية تعني المشروبات الساخنة، وقد تم اكتشافه في موقع «ريجيو في» التابع للحديقة الأثرية؛ والذي لم يُفتتح للجمهور بعد.

عثر علماء الآثار في الموقع على آثار طعام عمرها حوالي 2000 عام، موضوعة في بعض الجرار الكبيرة التي كانت تحتوي على الطعام الساخن، وكان صاحب المتجر يضعها في منضدة ذات ثقوب دائرية، وتم تزيين واجهة المنضدة بلوحات جدارية زاهية الألوان؛ يصوّر بعضها الحيوانات التي كانت جزءاً من مكونات الطعام المباع؛ مثل دجاجة وبطتين معلقتين رأساً على عقب.

تم العثور أيضاً على وعاء شرب برونزي مزخرف؛ يُعرف باسم «باتيرا»، وأواني خزفية تستخدم لطهي اليخنات والحساء، وقوارير النبيذ. بالإضافة لآثار لحم الخنزير والأسماك والقواقع ولحم البقر في الأوعية، وقالت «فاليريا أموريتي»؛ عالمة الأنثروبولوجيا بالموقع: «تُظهر تحليلاتنا الأولية أنّ الرسومات على واجهة المنضدة، تمثل، جزئياً على الأقل، الطعام والشراب الذي تم بيعه هناك».

تقع بومباي على بعد 23 كيلومتر جنوب شرق نابولي، وكان يقطنها حوالي 13 ألف شخص عندما دُفنت تحت الرماد والحصى والغبار الناتج عن ثوران بركاني، وهي من أشهر المناطق السياحية في إيطاليا، وموقع تراث عالمي لليونسكو، وتم الكشف عن حوالي ثلثيّ البلدة القديمة التي تبلغ مساحتها 66 هكتاراً حتى الآن.