المناطقية الذكورية مفهوم علمي واضح المعالم. وتميز بعض الحيوانات مناطق سيطرتها بالصخور أو بالبول، ويهاجم بعضها الآخر الدخلاء (وقد رأينا جميعاً كيف تختار الحيوانات القتال مع غريمها).
وقد قام الباحثون في المركز الطبي لجامعة ستانفورد بإلقاء نظرة فاحصة على جذور هذا السلوك الغاضب في دماغ الفأر. وفي دراسة نشرت أواخر يوليو 2017 في مجلة نيورون، حدد العلماء خلايا الدماغ المسؤولة عن العدوان المناطقي للذكور. ووجدوا أيضاً أنه في بعض الحالات، تعرف الفئران متى يكون القتال خياراً خاطئاً.
وتتجمع الخلايا العصبية المعنية في الجهة البطنية الأنسية من منطقة الوطاء، والتي تتوضع عميقاً في وسط الدماغ في منطقة تلعب دوراً في العديد من الأنشطة التي يسيطَر عليها هرمونياً، كالخوف والأكل والنشاط الجنسي. ومعروف مسبقاً أن هذه المنطقة مسؤولة عن العدوانية، ولكن الباحثين من جامعة ستانفورد ضيقوا نطاق المسؤولية ليقتصر على أربعة آلاف خلية مع مستقبلات تكشف الهرومونات الجنسية.
يقول نيراو شاه كبير مؤلفي الدراسة، والأستاذ في جامعة ستانفورد: "إنها إبرة في كومة قش، مقارنة بـ 80 مليون خلية عصبية في دماغ الفأر".
وعندما قام الباحثون بتنشيط هذه الخلايا، أثيرت الفئران وبدأت بالتذمر وتحريك ذيلها وبدأت تهاجم بعضها، حتى عندما كانت تواجه الإناث – وهو سلوك نادر عند ذكور الفئران- أو حتى أشياء أخرى غير الفئران، كالمرآة أو القفاز. وعندما تم تنبيه هذه الخلايا، أظهرت الفئران سلوكاً مناطقياً، حتى عندما كانت هي التي تقوم بدور الفئران الدخيلة على بيوت

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.

الوسوم: الدماغ