قد تبدو الحلزونات المخروطية مسالمة، بل جميلة أيضاً بأصدافها الملونة، لكن هذه اللافقاريات التي تعيش في قاع المحيط هي قتلة بحرية ماهرة. عندما تسبح الأسماك بالقرب من أحد هذه الحلزونات، يُخرج هذا المفترس، والذي يمكن أن يصل طوله إلى 22.8 سنتيمتراً، خرطومه الشبيه باللسان ببطء، وبومضة عين، يطعن فريسته ويحقنها بسمّه المُشلّ.   
تقول «آيرس بي راميرو»، باحثة في الحيويّات الجزيئية في جامعة كوبنهاغن: «بشكل عام، يجب عليك أن تتجنب لسعة هذه الحلزونات».
تعتبر اللسعات السامة لبعض أنواع الحلزونات المخروطية خطيرة بالنسبة للبشر، وحتى قاتلة أحياناً. ولكن تبيّن أن المواد الكيميائية التي تتألف منها سموم هذه الحلزونات يمكن تحويلها إلى أدوية مسكّنة للآلام. في ورقة بحثية نُشرت في 23 مارس/آذار
look