كيف تؤثر ممارسة الرياضة على الدورة الشهرية؟

كيف تؤثر ممارسة الرياضة على الدورة الشهرية؟
حقوق الصورة: shutterstock.com/ narikan
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

في الأسبوع الماضي، كانت التمارين الرياضية سهلة بالنسبة لكِ، واليوم يجتاحكِ التعب، وعليكِ بذل جهدٍ أكبر لأداء التمارين الرياضية نفسها،إنها الهرمونات مرة أخرى. يعتقد البعض أن على المرأة تجنّب ممارسة الرياضة خلال فترة الحيض من دورتها الشهرية، في حين قد تكون لها فوائد بالنسبة لأخريات، فما مدى صحة الادعاءات؟ وهل تؤثر التمارين الرياضية على الدورة الشهرية للمرأة؟

مراحل الدورة الشهرية للمرأة

الدورة الشهرية هي تغيير متكرر في جسم المرأة، وخاصة في الجهاز التناسلي، والغرض الأساسي منها هو تحضير الجسم للحمل. تستمر الدورة الشهرية نحو 28 يوماً، وتبدأ بالحيض أو الطمث، وهو نزيفٌ مؤقت قد يستمر لنحو 7 أيام أو أقل. إذا لم يحدث الحمل خلال هذه الفترة، أي لم يتم إلقاح البويضة ولم تنغرس في جدار الرحم، تبدأ بطانة الرحم التي أصبحت سميكة خلال الدورة السابقة بالتساقط.

جميع ما يحدث خلال الدورة يتم بتوجيهات من الدماغ، فمع بدايتها يرسل الدماغ عبر منطقة ما تحت المهاد هرمونات تحفز المبايض على إفراز هرمون الإستروجين، فتزداد سماكة بطانة الرحم استعداداً لاستقبال البويضة. بحلول اليوم الـ14، يرسل الدماغ تعليماته للمبايض بتحرير البويضة (الإباضة)، ثم يبدأ الجريب الذي أطلقها بالانكماش وإفراز هرمون الإستروجين إلى جانب البروجسترون، بدوره الأخير يهيئ بطانة الرحم لاستقبال البويضة الملقحة للحمل، فتزاد سماكة البطانة أكثر في الربع الأخير من الدورة، وإذا لم يحدث تلقيح للبويضة، يستمر الجريب بالانكماش، وتنخفض مستويات البروجسترون والإستروجين، فتنقبض الأوعية الدموية في بطانة الرحم، حتى تنهار وتتساقط مع بداية الدورة التالية.

اقرأ أيضاً: بممارسة التمارين الرياضية: كيف تؤثّر الدورة الشهرية على أداء العضلات؟

تأثير التمارين الرياضية على الدورة الشهرية

بحسب مكتب صحة المرأة في الولايات المتحدة الأميركية، يمكن للتمارين الرياضية أن تخفف من حدة الأعراض المرافقة للطمث، لكن في بعض الأحيان، قد تؤدي التمارين الرياضية لتغيرات في الدورة الشهرية، ومن أهم هذه التغيرات:

1. تخفيف شدة التدفق في الدورة الشهرية

أشارت إحدى الدراسات التي نُشرت في دورية "علم الغدد الصم" (Journal of Endocrinology)، إلى ارتباط السمنة بشدة تدفق الحيض، وأن ذوبان كتلة الدهون أدى إلى تدفق أخف للدورة الشهرية، فما السبب في ذلك؟ في دراسة نُشرت في دورية "العلوم الإنجابية البشرية" (Journal of Human Reproductive Sciences)، تبين أن دهون الجسم تنتج نوعاً من الإستروجين يحفّز تراكم بطانة الرحم وزيادة سماكتها أكثر من النمط الطبيعي، حيث إنه كلما زادت سماكة البطانة زاد تدفق الدورة الشهرية.

2. النزيف الاختراقي: تأثير التمارين الرياضية ما بعد الحيض

بما أن الهرمونات التي يفرزها الدماغ هي التي تتحكم في تنظيم الدورة لدى المرأة، فإن أي تغيير فيها تنتج عنه رسالات خاطئة للرحم، وهو ما قد يتسبب بحالة تُعرف بالنزيف الاختراقي.

النزيف الاختراقي هو نزف مهبلي يحدث نتيجة تساقط عشوائي لبطانة الرحم خارج أوقات الحيض في الدورة الشهرية العادية، وقد يحدث أثناء ممارسة التمارين الرياضية المكثفة أو بعدها مباشرة.

3. تفويت الدورة الشهرية بسبب التمارين الرياضية

تُشرف بنية ما تحت المهاد في الدماغ على الدورة الشهرية، عبر رسائل هرمونية لكل من الغدة النخامية والمبيضين للإباضة. في حال حدوث أي خلل أو عرقلة لرسائل ما تحت المهاد، قد تتوقف عملية الإباضة، وتفوّت المرأة دورتها الشهرية. يمكن لممارسة الرياضة أن تتسبب بهذا الخلل الهرموني، وتعيق وصول الرسائل الهرمونية للمبيضين، تُعرف حالة انقطاع الطمث الناجم عن التمارين الرياضية بثالوث الرياضية. يصيب ثالوث الرياضية الفتيات في مرحلة المراهقة وممن يعانين من:

  • انخفاض المدخول اليومي من السعرات الحرارية.
  • اضطرابات الدورة الشهرية.
  • انخفاض كثافة المعادن في العظام.

عندما تتزامن هذه المشكلات مع التمارين الرياضية المكثفة، يقلّ تحفيز الوطاء للمبايض على الإباضة حتى تتوقف الدورة الشهرية، وتنخفض معها كمية هرمون الإستروجين، ما يزيد من احتمال الإصابة بهشاشة العظام وتعرض المرأة للكسور.

اقرأ أيضاً: العواقب الخطيرة للإفراط في ممارسة التمارين الرياضية

4. تخفف التمارين الرياضية من آلام الدورة الشهرية

تترافق الدورة الشهرية بنوع من الآلام تُعرف بعسر الطمث، وقد يحدث قبل الحيض أو خلاله وحتى 2-3 أيام. ما يحدث خلال الحيض هو تقلّص الرحم لإسقاط بطانته وطردها بتحفيز من مواد البروستاجلاندين، وهو السبب في التشنجات والآلام، إلى جانب أعراض الغثيان والقيء والصداع وغيرها.

في دراسة نُشرت في دورية "التجارب السريرية المعاصرة" (Contemporary Clinical Trials)، لمراجعة تأثير التمارين الهوائية المكثفة في التخفيف من آثار عسر الطمث. بينت الدراسة أنه يمكن للتمارين الرياضية أن تقلل من كمية البروستاجلاندين، وبالتالي تخفف من شدة التقلصات في الرحم.

اقرأ أيضاً: متى يمكن لآلام الدورة الشهرية أن تنقص الخصوبة عند الأنثى؟

5. تخفف التمارين الرياضية من تقلبات المزاج المرافقة للدورة الشهرية

تعاني معظم النساء خلال الدورة الشهرية من تقلبات في المزاج، وهو ما ينعكس سلباً على الصحة النفسية. أشارت جمعية القلق والاكتئاب الأميركية إلى أنه يمكن للتمارين الرياضية أن تخفف من حدة هذه الأعراض، لأنها تحفز إفراز هرمون الإندورفين في الدماغ، ما يمنح الشعور بالراحة، بالإضافة إلى الآثار التالية:

  • يقلل من التوتر.
  • يحسن النوم.
  • يقاوم الاكتئاب والإرهاق.
  • يساعد على التركيز.

اقرأ أيضاً: بالأدوية والأعشاب: إليكِ طرق التخلص من ألم الدورة الشهرية

إذاً لكل امرأة وضعها الخاص، فبينما يكون الحيض سهلاً وغير مؤلم بالنسبة لبعضهن،قد يترافق مع تشنجات واكتئاب لدى البعض. لذا، قبل أن تبدئي تمارينك الرياضية، عليك باتباع النهج الصحيح للتدريب بالاعتماد على توصيات الطبيب النسائي، لتحديد تأثير التمارين الرياضية على الدورة الشهرية.