يسبب فيروس نقص المناعة البشري «HIV» مرض «الإيدزِ – AIDS»، وقد يهاجم خلايا جهازهم المناعي، وتحديداً كريات الدم البيضاء، المسؤولة بشكلٍ رئيسي عن حمايتنا من الأمراض، ويفقد جهازنا المناعي قدرته الوظيفية بالتدريج، ويترك الجسد عرضة للإصابة بأنواع من العدوى؛ مثل مجموعات البكتيريا والفيروسات الأخرى والفطريات. ثم تبدأ بعض الأورام في الظهور؛ بسبب غياب جهاز المناعة وفشله في مكافحة الخلايا الشاذة.
كيف ينتقل مرض الإيدز؟
يعيش فيروس نقص المناعة البشري في سوائل الجسم مثل الدم، وحليب الرضاعة الطبيعية، والأغشية المخاطية. ينتقل الفيروس من خلال عمليات نقل الدم الملوّث بالفيروس، أو تبادل إبر أو محاقن أو أدوات حادّة أخرى ملوّثة بالفيروس، وقد ينتقل الفيروس أيضاً من الأمّ إلى طفلها خلال فترة الحمل، أو عند الولادة، أو خلال الرضاعة، أو العلاقات الجنسية غير المحمية.
أعراض مرض الإيدز؟
تحدث بعض الأعراض نتيجة دورة تكاثر الفيروس داخل الجسم، واقتحام البكتيريا والفيروسات الأخرى مناطق الجسم، دون وجود جهاز مناعي قوي. تتمثل الأعراض في الآتي:

شعور المريض بارتفاع طفيف في درجة حرارته.
التعرق ليلاً.
صداع مع تضخم الغدد الليمفاوية.
فقدان الوزن الملحوظ.

التشخيص والعلاج الحالي
الطريقة الوحيدة لتأكيد ما إذا كنت مصاباً بمرض الإيدز هو إجراء الاختبار لعينة دم في المختبر الطبي. يمكن إجراء 3 أنواع من الاختيارات عموما وهي: اختبار الكشف عن

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.