الأنيونات (أيونات سالبة الشحنة) Anions

ما هي الأنيونات؟

مفردها أنيون، وهو أيون (شاردة) ذو شحنة سالبة، مما يعني أنه يحتوي على عدد من الإلكترونات (جزيئات سالبة الشحنة) أكثر من البروتونات (الجسيمات موجبة الشحنة)، وتتشكل الأنيونات عندما تكسب الذرة إلكتروناً واحداً أو أكثر.

ما هو أصل تسمية الأنيونات؟

تأتي كلمة “أنيون” من الكلمة اليونانية “أنو” والتي تعني “أعلى”، وأول من اكتشفها العالم مايكل فاراداي، واقترح اسمها عالم اللغة الإنجليزية ويليام ويويل في عام 1834، حيث صاغ كلمة أيونات من اليونانية “ienai” ومعناها “تحرك”، وسبب اقتراحه هو حركة الأنيونات نحو القطب الكهربائي للشحنة الموجبة (الأنود)، فيصبح معنى اسمها “حركة نحو الأعلى” لأنها تذهب نحو المصعد (Anode).

ما هو المثال عن دور الأنيونات في الجسم؟

يتم الترميز للأنيونات عن طريق إشارة سالبة، ومن أشهرها أيونات الكلوريد (-Cl) وتساهم في تنظيم الضغط الأسموزي ومحتوى الماء في الجسم، وإفراز حمض المعدة، والإشارات الخلوية.

ما هو الفرق بين الكاتيون والأنيون؟

تختلف الكاتيونات عن الأنيونات فيما يلي:

الأنيون الكاتيون
المحتوى إلكترونات أكثر. بروتونات أكثر.
الشحنة سلبية  إيجابية
أمثلة الأوكسيجين، الكبريتيد، الفلوريد، البروميد، اليوديد ، النتريت. الصوديوم والحديد والرصاص والمغنيزيوم والبوتاسيوم. 
الحجم أكبر أصغر

ما هو الكاتيون والأنيون الموجودان في كلوريد الصوديوم؟

في كلوريد الصوديوم (NaCl)، الكاتيون هو الصوديوم (+Na) والأنيون هو الكلور (-Cl).