الالتهاب الوعائي Vasculitis

ما هو الالتهاب الوعائي؟

هو التهاب الأوعية الدموية، الذي يمكن أن يؤثر على أجزاء مختلفة من الجسم، ويسبب تغيرات في جدران الأوعية الدموية مثل التندب والضعف والتضيق والسماكة، ويمكن أن يكون الالتهاب الوعائي حاداً وقصير الأمد أو مزمناً وطويل الأمد. وفي بعض الحالات، قد تتأثر أعضاء الجسم، خاصةً إذا لم تتلقى ما يكفي من المغذيات والدم الغني بالأكسجين، ما يؤدي إلى تلفها، وفي بعض الأحيان الموت.

أسباب الالتهاب الوعائي

يحدث الالتهاب الوعائي عندما يهاجم جهاز المناعي عن طريق الخطأ أوعيته الدموية، لكن هناك بعض الأسباب الرئيسية المعروفة، مثل الالتهابات، بعض أنواع السرطان، وبعض اضطرابات الجهاز المناعي وردود الفعل التحسسية.

أعراض الالتهاب الوعائي

تشمل معظم حالات التهاب الأوعية الدموية الأعراض التالية:

  • حمى وتعب.
  • فقدان الوزن والشهية.
  • ألم المفاصل.
  • ألم عضلي وخدر وضعف فيها.
  • صداع وألم في الرأس.

أنواع الالتهاب الوعائي

توجد العديد من أنواع الالتهاب الوعائي منها:

  • مرض بهجت.
  • مرض بورغر.
  • متلازمة شيرج ستروس.
  • غلوبولين الدم.
  • التهاب الشرايين ذو الخلايا العملاقة.
  • مرض كاواساكي
  • التهاب الشرايين تاكاياسو.

علاج الالتهاب الوعائي

يمكن علاج التهاب الوعائي بعدة طرق منها:

  • أدوية السترويد المنشطة: تستخدم لتقليل الالتهاب، تشمل “بريدنيزون”، “ميثيل بريدنيزولون” (Methylprednisolone)، وقد تكون الآثار الجانبية شديدة إذا تم تناولها على المدى الطويل، مثل زيادة الوزن وداء السكري وهشاشة العظام.
  • أدوية الجهاز المناعي: إذا كان الشخص لا يستجيب بشكل جيد للعلاج بالمنشطات، فقد يصف الطبيب الأدوية التي توقف خلايا الجهاز المناعي التي تسبب الالتهاب، مثل “أزاثيوبرين” (Azathioprine)، “سيكلوفوسفاميد” (Cyclophosphamide).

مواضيع ذات صلة: