قوى القص الضاغطة Compressive shearing forces

ما هي قوى القص الضاغطة؟

هي قوة فيزيائية تحدث عندما يتم الضغط بقوتين متعاكستين على جوانب متقابلة لجسم معين بشكل متوازٍ، ما يسبب انفصال الأجزاء المعرضة للضغط عن بعضها، ومن الممكن أن يؤثر على سطح الجسم فيسبب اقتصاصه، وتُعرف القوة العرضية التي تُطبق على كل وحدة مساحة باسم ضغط القص أو الإجهاد العرضي.

ما هي مقاومة قوى القص؟

هي قوة المادة المعاكسة لعمل قوى القص الضاغطة، إذ تسمح بمقاومة الفشل الهيكلي الناجم عن تطبيق القص نتيجة كثافة وتماسك مكونات المادة بشكل يفوق القوة الضاغطة المطبقة.

مثال على قوة القص

يعد المقص مثالاً بديهياً لإظهار قوة القص الضاغطة، ومنها ينشأ اسمه، فعندما يتم وضع شيء مثل قطعة من الورق بين الشفرتين المعدنيتين لمقص، ستنقسم جزأين بسبب قوة القص، أو ضغط تدفق الهواء فوق جناح الطائرة.

كيف يتم فهم قوى القص الضاغطة؟

من الممكن فهم قوى القص الضاغطة بتخيل كرة بينغ بونغ بلاستيكية هشة، تقع تحت مضرب يضغط عليه شخص بيده بقوة، ما يسبب كسر الكرة واكتسابها شكلاً جديداً، لذا يسبب ضغط القص تشوه المادة بعد تعرضها للضغط أو قوة مطبقة عليها ما يؤدي إلى تقليل حجمها.

ما الفرق بين ضغط القص وإجهاد القص؟

يعمل ضغط القص في اتجاه عمودي على الجزء الأكبر من الجسم، بينما يعمل إجهاد القص بالتوازي مع السطح، حيث يتسبب إجهاد القص في انزلاق طبقة فوق الأخرى، فانزلاق السائل اللزج مثل العسل على سطح مائل يسمح بمرور طبقة في البداية ثم تتدفق طبقة أخرى فوقها وهكذا دواليك.