اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي



تمت عملية الاشتراك بنجاح

إغلاق

عذراً، عذرا،أنت مشترك مسبقاً بالنشرة البريدية

إغلاق

عذراً، هناك مشكلة في البريد الالكتروني

إغلاق

الطب

التصوير الوظيفي بالرنين المغناطيسي |  fMRI

18 أبريل 2022


ما هي تقنية التصوير الوظيفي بالرنين المغناطيسي؟

هي تقنية مستخدمة لقياس نشاط الدماغ ورسم خرائط له وتعد من التقنيات الآمنة وغير الجراحية. تعمل عن طريق اكتشاف التغيرات في أكسجة الدم وتدفقه التي تحدث استجابة للنشاط العصبي. عندما تكون منطقة الدماغ أكثر نشاطاً، فإنها تستهلك المزيد من الأوكسجين ولتلبية هذا الطلب المتزايد، يزداد تدفق الدم إلى المنطقة النشطة.

من اكتشفه ومتى؟

قام العالم سيجي أوجاوا في التسعينيات بتطوير تقنية التصوير الوظيفي بالرنين المغناطيسي، ويعد هذا الإنجاز الأحدث في سلسلة طويلة من الابتكارات، بما في ذلك التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني (PET) والتحليل الطيفي القريب من الأشعة تحت الحمراء (NIRS)، والتي تستخدم تدفق الدم واستقلاب الأوكسجين لدراسة نشاط الدماغ.

ما هو المبدأ الأساسي التصوير الوظيفي بالرنين المغناطيسي؟

هناك ثلاث مبادئ أساسية يعتمد عليها (fMRI):

  •  ارتباط النشاط العصبي بشكل منهجي، بالتغيرات في التركيز النسبي للأوكسجين في إمدادات الدم المحلية.
  • الدم المؤكسج لديه حساسية مغناطيسية مختلفة عن الدم غير المؤكسج.
  • يمكن الاستدلال على التغيرات في نسبة الدم المؤكسج / منزوع الأوكسجين، أي وظيفة الاستجابة الديناميكية الدموية عن طريق قياس الاستجابة المعتمدة على مستوى الدم والأوكسجين.

 

ما الذي يميز التصوير الوظيفي بالرنين المغناطيسي عن باقي الوسائل التشخيصية؟

يمكن أن يكشف التصوير بالرنين المغناطيسي، التشوهات التي قد تحجبها العظام بطرق التصوير الأخرى. ويمكّننا أيضاً من اكتشاف تشوهات الدماغ، فضلاً عن تقييم التشريح الوظيفي الطبيعي للدماغ، وهو ما لا يمكن تحقيقه باستخدام تقنيات التصوير الأخرى.

ما الفرق بين التصوير بالرنين المغناطيسي الاعتيادي (MRI) و(fMRI)؟ 

تستخدم فحوصات (fMRI) نفس المبادئ الأساسية للفيزياء الذرية، مثل فحوصات التصوير بالرنين المغناطيسي، لكن التصوير بالرنين المغناطيسي يمسح البنية التشريحية، بينما الوظيفي يبين الحالة الاستقلابية (التمثيل الغذائي) للبنية التشريحية المفحوصة. 

ما هو الفرق بين تخطيط الدماغ الكهربائي والتصوير الوظيفي بالرنين المغناطيسي؟

كلاهما من وسائل دراسة النشاط الدماغي غير الجراحية، لكن ترتبط إشارات تخطيط الدماغ الكهربائي (EEG) ارتباطاً مباشراً بالمعالجة العصبية وقشرة الدماغ، بينما تنشأ استجابات الرنين المغناطيسي الوظيفي من التغيرات اللاحقة في مستويات أكسجة الدم وتنظر لما داخل الدماغ. كما توجد اختلافات مهمة أخرى ذات صلة بجمع نوعي البيانات.

ما هي الأفق المستقبلية لتطبيقات التصوير الوظيفي بالرنين المغناطيسي؟

من التوقع أن يتم استخدام التطبيق والتحليل الناجح للرنين المغناطيسي الوظيفي، في توصيف الاضطرابات العصبية  وتشخيص الأمراض العقلية مثل: مرض الزهايمر والفصام والاضطراب ثنائي القطب وإصابات الدماغ الرضية الخفيفة والإدمان.