ما الذي يعنيه أن تشهد أكثر مناطق العالم جفافاً فيضانات غير مسبوقة؟

ما الذي يعنيه أن تشهد أكثر مناطق العالم جفافاً فيضانات غير مسبوقة؟
تضرُّر أحد الطرقات في وادي الوحل. وكالة خدمات المتنزهات الوطنية في الولايات المتحدة.
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

شهدت منطقة أميركية في موسم تميّز بموجات الحر العالمية التي حطّمت فيها درجات الحرارة الأرقام القياسية وفترات جفاف واسعة الانتشار فصل صيف رطباً وحاراً في يوم واحد.

بلغ معدّل هطول الأمطار في 5 أغسطس/آب 2022 في متنزه وادي الموت الوطني الذي يقع على الحدود بين ولايتي كاليفورنيا ونيفادا 75% من المعدل السنوي، ما تسبب بموجة من الفيضانات المفاجئة. وفقاً للمسؤولين في هذا المتنزه، لم يتم التبليغ عن أي إصابات، لكن مياه الفيضانات أغرقت نحو 60 سيارة في الوحل وتسببت باحتجاز مئات الزوار وموظفي المتنزه. وفقاً لوزارة النقل في ولاية كاليفورنيا، ستبقى أجزاء من طريق الولاية رقم 190 مغلقة حتى تاريخ 17 أغسطس/ آب على الأقل. 

هطولات غير مسبوقة

تسببت عاصفة نتجت عن الرياح الموسمية الجنوبية الغربية السنوية (والتي تدعى أحياناً رياح شمال الولايات المتحدة الموسمية) بهطول أمطار بلغ معدّلها 3.7 سنتيمترات في منطقة فورناس كريك، وهي منطقة تشهد عادة نحو 5 سنتيمترات من المطر سنوياً. وفقاً لمسؤولي المتنزه، كاد يصل معدل الهطول الناتج عن هذه العاصفة إلى الرقم القياسي الذي سُجّل عام 1988. وكان الفرق بين المعدلين جزءاً من 100 نقطة فقط. قال دانيل بيرك (Daniel Berc)، عالم الأرصاد الجوية الذي يعمل في وكالة خدمات المتنزهات الوطنية في مدينة لاس فيغاس في بيان صحفي: "كانت الأمطار الغزيرة التي تسببت بالفيضانات المدمّرة في منتزه وادي الموت حدثاً ألفيّاً نادراً للغاية"، وأضاف: "لا يعني تعبير حدث ألفيّ أن هذا الحدث لا يقع إلا مرة كل 1000 عام، بل يعني أن احتمال وقوع الحدث في أي عام يساوي 0.1%". 

تهب الرياح الجنوبية الغربية الموسمية عادة في الفترة بين شهري يونيو/ حزيران وسبتمبر/ أيلول من كل عام. وهي تغيّر أنماط الطقس في هذه المنطقة عالية الجفاف. تغيّر هذه الرياح السريعة اتجاهها من الغرب للشرق إلى الجنوب للشمال، وتحمل معها كمية كبيرة من الرطوبة من المكسيك. تغذّي هذه الرطوبة الأمطار الهاطلة بغزارة والتي لا تستطيع التربة الصحراوية القاحلة امتصاصها بسرعة كافية. تتراكم مياه الأمطار في المناطق المنخفضة وتملأ أحواض الجداول الفارغة بسرعة، ما يتسبب بالفيضانات. كان موسم الرياح الجنوبية الغربية في 2022 نشطاً بشكل غير اعتيادي. إذ أغرقت الفيضانات المشابهة الكازينوهات في مدينة لاس فيغاس واحتجزت سائقي السيارات في مدينة فينيكس. 

اقرأ أيضاً: درجات الحرارة القياسية المسجلة في القارة القطبية الجنوبية تنذر بالخطر

يعتبر وادي الموت منطقة نائية وسط مناطق نائية ويتميّز بأنه أحد أكثر المناطق حرّاً وجفافاً في العالم. يُزعم أن هذه المنطقة شهدت أعلى درجات حرارة تم تسجيلها في العالم (56.6 درجة مئوية) في 10 يوليو/ تموز عام 1913. ولكن هناك جدلاً بين بعض علماء المناخ حول مصداقية هذا الرقم. في صيف عامي 2020 و2021، شهد وادي الموت درجات حرارة بلغت 54 درجة مئوية، وقد تكون هذه أعلى درجة حرارة موثوقة تم تسجيلها في العالم.

يقول مايك رينولدز (Mike Reynolds)، أمين متنزه وادي الموت: "وادي الموت هو مكان مذهل تسوده الظروف المتطرّفة"، ويضيف: "أنه أحر منطقة على الأرض وأكثر مناطق شمال الولايات المتحدة جفافاً. يعتبر الفيضان الألفيّ الذي حدث في شهر أغسطس/آب أحد الأمثلة التي تبين مدى تطرّف بيئة هذه المنطقة. وتتنبّأ النماذج المناخية بارتفاع تواتر العواصف وشدّتها. إنه مكان يمكنك رؤية آثار التغيّر المناخي فيه بشكل مباشر".