بدأ توهج النجم العملاق «منكب الجوزاء» في الخفوت وبدأ النجم في الإظلام، على الرغم من أنه كان أكثر النجوم إشعاعاً في مجرة درب التبانة. سجل العلماء في وكالة الفضاء الأوربية صوراً تم التقاطها باستخدام التليسكوب الكبير جداً، وأظهرت الصور كيف تراجع مستوى الإشعاع عند منكب الجوزاء الواقع في كوكبة الجبار «الجوزاء» خلال الأشهر الأخيرة، كما أظهرت الصور تغييراً ملحوظاً في الشكل المعتاد للنجم الذي يصفه العلماء بـ «العملاق الأحمر».
ما هو منكب الجوزاء؟
يبعد منكب الجوزاء عن كوكب الأرض مسافة تبلغ 640 سنة ضوئية، وهو ثاني ألمع نجم في كوكبة الجبار، حيث يمثل النجم الكتف الشرقي للصياد، ويحتل الترتيب الثانى العاشر في قائمة ألمع النجوم بالسماء، حيث يبلغ لمعانه 100.000 لمعان شمسي، ويبلغ نصف قطره 1000 قطر شمسي (1.4 مليار كم)، ودرجة حرارته 3200 درجة مئوية، وهي نسبة منخفضة لكونه من النجوم الحمراء ذوات الكتل الكبيرة، التي تستهلك وقودها بسرعة تقدر بملايين السنين.
منكب الجوزاء يفقد

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.