كانت الأشهر القليلة الماضية حافلة بأخبار التلسكوبات المثيرة بالتأكيد. نشرت المؤسسة الوطنية للعلوم (NSF) مؤخراً صوراً جديدة رائعة لسطح الشمس التقطها تلسكوب دانيال إينوي الشمسي- "دكيست" (DKIST) اختصاراً- الموجود في هاواي. تُظهر الصور ما يُعرف بجوّ الشمس أو الكروموسفير، وهو الطبقة الوسطى من الغلاف الجوي للشمس، والذي يمكن أن تصل درجة الحرارة فيه إلى أكثر من 7 آلاف درجة مئوية. تشبه الصور إلى حد ما الزهور الصفراء الزاهية في لوحة الرسام الهولندي فنسنت فان جوخ الشهيرة "عباد الشمس".
تتدفق خيوط البلازما النارية إلى الهالة، أعلى طبقة من الغلاف الجوي من الشمس، في نمط مسامي الشكل. تقع طبقة الكروموسفير الشمسية تحت الهالة مباشرةً، حيث لا يمكن رؤيتها عادة إلا خلال الكسوف الشمسي الكلي. لكن التقنيات الجديدة، مثل تلسكوب دكيست الشمسي، غيّرت ذلك.
تُدعى الفقاعات المنتفخة التي تظهر في الصور بالحبيبات، ويبلغ عرض الفقاعة الواحدة منها 1600 كم تقريباً. وتظهر كل صورة من هذه الصور منطقة يبلغ عرضها

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.