كشفت دراسة جديدة أجراها باحثون من معهد جاك مونود في باريس ونُشرت في دورية "ساينس أدفانسز" (Science Advance) أن سكان بلاد ما بين النهرين كانوا يستخدمون حيواناتٍ هجينةٍ من الحمير المستأنسة والحمير البرية لسحب عرباتهم الحربية قبل 4500 عام؛ أي قبل ما لا يقل عن 500 عام من تربية الخيول لهذا الغرض.
من أول من جرّ عربات الحرب؟
يجيب تحليل الحمض النووي القديم لعظام الحيوانات المُكتشفة في شمال سوريا عن سؤال طويل الأمد حول نوع الحيوانات التي ذُكر في المصادر القديمة بأنها كانت تجر عربات الحرب. وقالت المؤلفة المشاركة في الدراسة، إيفا ماريا جيجل، عالمة الجينوم في معهد جاك مونود: "من الهياكل العظمية، علمنا أنها حيوانات خيليّة -أي حيوانات شبيهة بالحصان-، لكنها لم تتناسب مع قياسات الحمير المعروفة ولم تتناسب مع قياسات الحمير البرية السورية، لذلك كانت مختلفةً إلى حدّ ما، لكن لم يكن الفرق واضحاً".
ولكن أظهرت الدراسة الجديدة أن تلك الحيوانات، التي أُطلق عليها اسم "الكونغا"، كانت

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.