كان أفلاطون أول من وصف مملكة أطلانتس المفقودة عام 360 قبل الميلاد، فقد تحدّث عن جزيرةٍ جبلية بناها الإله «بوسيدون» مليئةٍ بالفيلة والذهب، لكن قبل حوالي 9000 عام- كما يزعم أفلاطون- أتت الزلازل والفيضانات على المدينة كلها وأغرقتها في البحر. ربما كانت مملكة أطلانتس من نَسج خيال أفلاطون، لكنّ ذلك لم يمنع المهتمين بإشارات أفلاطون إلى مملكة أتلانتس من جمع أدلةٍ تثبت وجودها، لذلك تكثر الروايات حولها بدءاً من اختفاء مدنٍ ساحلية تحت مد مياه المحيط، أو جزرٍ غُمرت بأكملها تحت البحر. تُوفّر هذه الأماكن المفقودة التالية إطاراً للفرضيات حول المكان المحتمل الذي قد تكون وُجدت فيه أتلانتس ذات يوم.…
look