لم يعد الواقع الافتراضي (VR) والواقع المعزز (AR) حكراً على الألعاب فحسب؛ بل أثبتت هذه التقنيات أنها أدوات مفيدة في أبحاث السلامة في حالات الطوارئ. في الواقع؛ يمكنها المساعدة في إنقاذ الأرواح. تتسبب الكوارث الطبيعية التي يتسبب بها البشر في جميع أنحاء العالم؛ مثل الزلازل وحرائق الغابات والهجمات الإرهابية، بخسائر فادحة في الاقتصاد والأرواح على حدّ سواء. نظرت مراجعتي البحثية في 64 ورقة حول موضوع استخدام التجارب القائمة على الواقع الافتراضي والواقع المُعزز (معظمها تحاكي سيناريوهات الطوارئ)، للتحقيق في السلوك البشري أثناء الكوارث، وتوفير المعرفة حول كيفية التصرف في حال وقوعها، وتعزيز سلامة البيئات المبنية (الحضرية). إذا تمكّنا من التحقيق…
look