كيف تدفئين حليب الثدي البارد بأمان؟

2 دقيقة
كيف تدفئين حليب الثدي البارد بأمان؟
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Tatiana Foxy
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

تُضطر الأمهات في بعض الأحيان إلى تبريد حليب الثدي وتخزينه لاستخدامه لاحقاً، إما بسبب ذهابهن إلى العمل، وإما ترك الأطفال الرضّع عند مقدمي الرعاية، أو بسبب السفر لمسافات طويلة لا تسمح بالرضاعة الطبيعية. إليكِ كيفية تدفئة حليب الثدي البارد بأمان، باتباع أفضل طريقة لتقومين بذلك مع الحفاظ على سلامة الحليب وجودته.

نصائح لتخزين حليب الثدي

عندما تريدين سحب الحليب من الثدي وتخزينه بهدف استخدامه في وقت لاحق يجب أولاً أن تنتبهي لغسل اليدين جيداً بالماء والصابون، أو استخدام معقم كحولي، وتنظيف المضخة المستخدمة، ويمكنك بعد ذلك سحب الحليب إما بواسطة اليد وإما المضخة.

يمكن الاحتفاظ بحليب الثدي إما بأكياس مخصصة وإما أوعية طعام نظيفة مصنوعة من الزجاج أو البلاستيك والمزودة بأغطية محكمة الإغلاق.

أما عن المدة التي يمكن فيها حفظ الحليب، فهي 4 ساعات بعد السحب في درجة حرارة الغرفة، وفي الثلاجة (البراد) لمدة 4 أيام، وإذا كنت ترغبين في حفظ حليب الثدي لمدة أطول يُفضل تخزينه في الفريزر (المجمدة) لمدة 6 أشهر، وعند السفر يمكن حفظ عبوة الحليب ضمن أكياس ثلج لمدة 24 ساعة.

عند تخزين الحليب، من المهم كتابة تاريخ جمعه على العلبة أو الكيس، ومن المهم أيضاً عدم وضعه في باب الثلاجة أو الفريزر، ويُنصح بجمع الكمية التي يتناولها الطفل في الرضعة الواحدة ضمن عبوة واحدة، مع الانتباه إلى ترك 2.5 سم من العبوة فارغاً لأن حليب الثدي يتمدد عندما يتجمد.

اقرأ أيضاً: 9 نصائح لزيادة حليب الأم بشكل طبيعي

كيف تدفئين حليب الثدي البارد بأمان؟

عندما تحتاجين إلى إخراج حليب الثدي من الثلاجة أو الفريزر، عليكِ تدفئته بطريقة آمنة قبل إعطائه للطفل لتناوله، ويمكنك ذلك بعدة طرائق

  • وضع الحليب المجمّد في الثلاجة طوال الليل، واستخدامه خلال 24 ساعة من إذابته.
  • وضع العبوة أو الكيس في وعاء يحتوي على ماء فاتر أو دافئ.
  • إذابة الحليب تحت الماء الجاري الفاتر.

اقرأ أيضاً: ما أسباب عدم شبع الرضيع من حليب الأم؟

نصائح مهمة لتدفئة حليب الثدي البارد بأمان

عند تدفئة حليب الثدي البارد اتبعي النصائح التالية:

  • احرصي في البداية على استخدام الحليب الأقدم أولاً. 
  • لا تضعي الحليب في الميكرويف بهدف تدفئته أو إذابته، لأنه يفكك العناصر الغذائية والأجسام المضادة ويحرق فم الطفل.
  • أعطِ الحليب الموجود في درجة حرارة الغرفة خلال ساعتين فقط.
  • لا تعيدي تجميد حليب الثدي بعد إذابته.
  • لا تضيفي الحليب الطازج فوق الحليب المجمد.
  • إذا أردتِ اختبار درجة حرارة الحليب ضعي بضع قطرات منه على معصم اليد، ولا تقومي بذلك بوضع إصبعك في الحليب حرصاً على عدم تلويثه بالبكتيريا.
  • لا تسخني حليب الثدي مباشرة على الموقد.
  • حركي الحليب لخلط الدهون والعناصر الغذائية وإعادة الحليب إلى قوامه الأصلي، وذلك بطريقة التدوير وليس الرج.
  • إذا لم يتناول طفلك كمية الحليب كاملة، يمكنك الاحتفاظ بها لساعتين فقط بعد تدفئته، وتخلصي منها بعد هذه المدة، أما حليب الثدي الطازج يمكن الاحتفاظ به في درجة حرارة الغرفة لمدة 4 ساعات، ويفضل التخلص منه أو حفظه في الثلاجة أو الفريزر بعد ذلك.

اقرأ أيضاً: ما هي أفضل طرق إدرار الحليب؟ وما هو الغذاء المناسب للمرضع والطفل؟

على العموم، يُعد حليب الثدي أفضل من الحليب المجمد لأنه طازج وستكون العناصر الغذائية والأجسام المضادة هي الأكثر ملاءمة لاحتياجات الطفل.

Content is protected !!