يواجه بعض الآباء مع بداية العام الدراسي الجديد صعوبات أكثر من غيرهم بسبب معاناة أطفالهم من ظاهرة «استثنائي مرتين» (twice exceptional)، وهي حالةٌ غير معروفة ولكنها حقيقية جداً، حيث يتمتع هؤلاء الأطفال المصابون بها بالموهبة والتميز بالإضافة إلى إصابتهم بإعاقةٍ واحدة أو أكثر، مثل "اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط" (ADHD) أو القلق المعمم.
يُقدر عدد الأطفال الذين يعانون من هذه الحالة في كيبيك في كندا بين 20 و 30 ألف طفل، لكن العدد الدقيق غير معروف لأنه من الصعب التعرف عليهم جميعاً. بالرغم من أن الموهبة ميزة،

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.