Reading Time: 5 minutes

من المرجح أن الغبار قد تراكم على حذائك الجلدي الفاخر بعد أن تركته منذ وقتٍ طويل. كلما تركته لفترةٍ أطول، بات من الأصعب تنظيفه، لذلك حتى ولو لم يحن موعد عودتنا إلى العمل في المكاتب، فقد يكون الوقت قد حان لتنظيفه وجعله يبدو بمظهرٍ أفضل كما كان عندما اشتريته أول مرة؛ ولكن قد يكون الحفاظ على الحذاء الجلدي والعناية به بشكلٍ صحيح أمراً مربكاً. دعنا نساعدك على القيام بأفضل ما يمكن للقيام بهذه المهمة على أكمل وجه.

ابدأ باقتناء قالب لحذائك

يقول «بريستون سوتو»؛ مؤسس شركة «ذي إليجانت أوكسفور» لخدمات تلميع الأحذية المميزة في سان دييغو: «الخطوة الأولى هي شراء قالب للحذاء». في الواقع؛ جلد الأحذية مادة مسامية تمتص الكثير من الرطوبة الناتجة عن تعرّق قدميك؛ نما يجعلها ناعمةً ومرنة، لذلك عندما تعود إلى المنزل في نهاية اليوم، يجب أن تخلع حذاءك وتجففه بأسرع ما يمكن كي يحافظ على شكله؛ وهذا هو الهدف من قالب الحذاء. تدخل هذه القوالب التي تأخذ شكل القدم داخل الحذاء بسهولة وتحافظ على هيكله وتمنع البكتيريا من التكاثر فيه عن طريق التخلص من الرطوبة، لذلك ستكون هذ القوالب مفيدةً للغاية عند ترك الحذاء فترةً طويلة وعند تلميعه أيضاً.

إذا لم يكن المال مشكلةً، فاشتري قالب حذاءٍ عالي الجودة مصنوعٍ من خشب الأرز؛ إذ يمتص هذا الخشب الرطوبة بكفاءةٍ عالية ويمنح الحذاء رائحةً لطيفةً ويحافظ عليه من التجعّد بشكلٍ أفضل. الخيار الأرخص الآخر هو قوالب الأحذية البلاستيكية، صحيحٌ أنها ليست بجودة القوالب الخشبية في امتصاص الرطوبة ولكنها أخف منها؛ مما يجعلها أكثر ملاءمةً للسفر.

إذا كنت لا ترغب في شراء قالبٍ للحذاء؛ يمكنك استخدام أوراق الجرائد عن طريق تجميعها بإحكام لتلائم الحذاء وحشوه بها لتساعده على الحفاظ على شكله.

أدوات مناسبة لتلميع الحذاء الجلدي

يجب أن تحتوي أدوات تلميع الحذاء الجلدي على فرشاةٍ على الأقل. يُفضل استخدام فرشاةٍ مصنوعةٍ من شعر الخيل الناعم لأنها تزيل الأوساخ بكفاءة دون الإضرار بجلد الحذاء. إذا كان حذاؤك مصنوعاً من جلد الثعبان أو التمساح، فإن فرشاة الشعيرات الناعمة غير مناسبة كثيراً؛ إذ تُعتبر الزوايا والشقوق المصنوعة من الجلد المزخرف مثاليةً لتراكم الأوساخ والحطام، لذلك استخدم فرشاةً أقوى ومصنوعةً من شعر الخنزير مثلاً بدلاً من ذلك.

Shoeshine, Shoe Polish, Shine Brush, Applicator Brush

ستحتاج أيضاً إلى قطعة قماش لتطبيق الملمّع على الحذاء. يستخدم «كيربي أليسون»؛ مؤسس شركة العناية بالأحذية التي تحمل اسمه، قماش شمواه قطنياً؛ لكنه يقول إن قميصاً قديماً سيفي بالغرض أيضاً.

لإكمال مجموعة أدوات تلميع الأحذية؛ ستحتاج إلى مُرطب جلود وطلاء كريمي وشمع. هناك الكثير من المنتجات في السوق؛ ولكن بعض العلامات التجارية المقبولة السعر مثل ماركة «كيوي»، ستفي بالغرض. إذا لم يكن لديك مشكلةٌ بسعرها؛ يمكنك البحث عن العلامات التجارية ذات الجودة العالية؛ مثل مجموعة تلميع من ماركة «سفير» الفرنسية الموجودة منذ عام 1925. 

يحافظ مرطب الجلد على جلد الحذاء ناعماً وطرياً؛ مما يمنع تجعده وتشققه. يقول سوتو إن ترطيب جلد الحذاء الجلد هو أهم خطوةٍ على الإطلاق لأنه لا توجد طريقةٌ لإصلاح الجلد المتشقق.

ويساعد كريم التلميع أيضاً في الحفاظ على الجلد ناعماً وإخفاء أي علامات تشقق عليه، كما يعطي الحذاء بعض اللمعان، لذلك يفضّل استخدام ملمّع بلون جلد الحذاء نفسه. ولا بأس إذا كان لون الملمّع قريباً من لون الحذاء وليس مطابقاً له تماماً، فالملمّع لا يعمل مثل صبغة الجلد ويمكن إزالته. عموماً؛ إذا كنت تريد تجنب أية أخطاء؛ استخدم ملمعاً شفافاً عديم اللون لأنه الخيار الأكثر أماناً.

يمنح الشمع الحذاء بعض المقاومة للماء والمتانة؛ مما يحد من تعرّضه للاهتراء والتمزق، كما يضيف لمعاناً مميزاً إلى الحذاء أو ما يُسمى «بريق المرآة».

إتقان عملية تلميع الحذاء الجلدي

قبل أن تبدأ؛ إذا كان حذاؤك مصنوعاً من جلد الحصان الإسباني (الكوردفان) أو من جلد الثعبان أو كان جلداً مدبوغاً، فسيكون عليك اتباع التعليمات المُوصى بها للعناية بهذه الأنواع من الجلد لتجنّب إتلافها، وينطبق ذلك على الأحذية المصنوعة من جلد البقر التي تشيع أكثر.

يقول سوتو: «التلميع هو الخطوة الأخيرة في العناية بالأحذية عملياً، لذلك كن مستعداً، سيتعين عليك بذل جهدٍ أكبر لإعطاء الحذاء اللمعان المطلوب».

في البداية؛ ثم بإزالة رباط الحذاء وأدخل فيه قالباً (أو ورق الجرائد) واستخدم الفرشاة لإزالة أية أوساخٍ أو حطام. إذا كان حذاؤك متسخاً جداً، فقد تحتاج إلى استخدام صابون السرج الذي عادةً ما يُستخدم لتنظيف سروج الخيل، ويأتي على شكل عجينةٍ وهو متوفر في متاجر البقالة عموماً. يحتوي صابون السرج على مركباتٍ مُطرية مثل اللانولين الذي يساعد في ترطيب الجلد. لاستخدامه؛ قم بعمل رغوة عن طريق فرك قطعة قماش مبللة ونظيفة على الصابون، ثم قم بفرك حذائك بها لإزالة الأوساخ. أخيراً؛ امسح الحذاء بقطعة قماشٍ أخرى نظيفة ومبللة واترك الحذاء يجف تماماً في الهواء قبل الانتقال إلى الخطوة التالية.

بعد أن يجف الحذاء، ضع كميةً صغيرة من مرطب الجلد على قطعة قماشٍ ناعمة وافركها على الحذاء بحركةٍ دائرية مع تطبيق ضغط معتدل إلى قوي. إذا لم يكن لديك مشكلة باتساخ يديك، فإن سوتو يوصي بتطبيق المرطب بأصابعك العارية، لأن ذلك يمنحك المزيد من التحكم. بعد ذلك اترك الحذاء يجف لمدة 15 دقيقة، ثم امسح بقايا المرطب الزائدة باستخدام الفرشاة.

ستكون الخطوة التالية استخدام ملمع الحذاء. خذ كميةً صغيرةً على قطعة قماش نظيفة وقم بفركها على الحذاء. يشير كل من سوتو وأليسون إلى أن الخطأ الأكثر شيوعاً هو الإفراط في كمية الملمّع المُستخدمة، لذلك تذكر أن كمية صغيرة تكفي. اترك الملمع يجف لمدة 5 دقائق، ثم قم بإزالة أية بقايا.

حان الوقت الآن لتطبيق الشمع. ضع كميةً قليلةً من الشمع على مكانٍ نظيف من قطعة القماش وقم بفركها على الحذاء بالطريقة نفسها التي قمت بها بتطبيق الملمع. مرةً أخرى، ستكفي كمية صغيرة من الشمع. يجب الانتباه إلى أن ملمع الشمع يجف أسرع من مرطب الجلد أو ملمع الكريم، لذلك يجب أن تعمل بسرعة. أخيراً؛ قم بإزالة أية بقايا من الشمع باستخدام الفرشاة.

سيكون حذاؤك في هذه المرحلة نظيفاً ومحمياً وذا مظهر جيد، لذا يمكنك التوقف هنا؛ ولكن يمكنك إذا رغبت أن تجعل حذاءك يبدو مميزاً وأكثر لمعاناً.

Fashion, Clothes, Formal, Leather, Shoes, Polo, Classy

تلميع الحذاء الجلدي جيداً

قد يرغب البعض بتلميع جلد حذائه إلى درجةٍ يمكن اعتباره مرآة؛ ولكن ذلك يحتاج إلى الكثير من الجهد واستخدام المزيد من الملمعات. ولا تظن أنه لو كان حذاؤك جديداً وتلبسه لأول مرة فإنه لن يحتاج إلى تلميع بشكلٍ جيد.

يقول أليسون: «أعتقد أن الكثير من الناس لا يعرفون أنه يجب عليهم تلميع أحذيتهم الجديدة كلياً»، ويشير إلى أنه قد تحتاج إلى المزيد من الوقت لتلميعها، نظراً لصعوبة امتصاص الجلد الجديد لمواد التلميع.

لذلك جهّز قطعة قماش وكوباً صغيراً من الماء البارد وكن صبوراً. ابدأ بتلميع حذائك بالتركيز على المناطق الصلبة؛ مثل مكان أصابع القدم أو الكعب. تجنب المناطق التي ينثني فيها الجلد؛ مثل الجزء العلوي من الحذاء الذي ينثني عند المشي. إذا لم تقم بذلك، فسوف يتشقق الشمع ويتقشر أثناء المشي.

كرر هذه الخطوة بإضافة كميات صغيرة من الشمع، وافركها بقوة لمنع ترك أية بقايا ملتصقة منه بالحذاء.

في الواقع؛ اعتاد الناس في السابق على استخدام لعابهم لإضافة المزيد من اللمعان على الحذاء (ومن هنا جاء تعبير «بريق اللعاب»)؛ ةلكن يمكنك استخدام بضع قطراتٍ من الماء بدلاً من ذلك إذا لم ترغب بترك لعابك على حذائك الفاخر.

ويحذر سوتو من أن عملية تلميع الحذاء قد تستغرق من 20 دقيقة وحتى ساعتين، لذا تأكد في البداية أن لديك الوقت والجَلد الكافيين للقيام بهذه المهمة. يوصي البعض باستخدام زيت الأطفال الذي يوفر لمعاناً فورياً لاختصار الوقت؛ لكن أليسون يحذر بشدة من أنه يمكن أن يتلف الجلد بمرور الوقت.

العناية بحذائك بعد تلميعه

الآن؛ وبعد أن أصبح مظهر حذاؤك مميزاً، أصبحت جاهزاً للذهاب إلى المدينة؛ لكن لا تظن أنك لن تحتاج بعد ذلك إلى العناية بحذائك، فاعتماداً على عدد مرات ارتدائه؛ سيتعين عليك تكرار العملية بأكملها من حينٍ لآخر.

إذا كنت ترتدي حذائك الفاخر في مناسباتٍ محددةٍ فقط، فلن تحتاج سوى إلى تلميعه فقط قبل ارتدائه. بعد ارتدائه، قم بتنظيفه وتلميعه قبل تخزينه حتى المناسبة القادمة؛ لكن إذا كنت ترتدي حذائك يومياً، فإن سوتو يوصي بتنظيفه وتلميعه مرة واحدة في الأسبوع.

أخيراً؛ يقول أليسون: «بعد أن تصبح قادراً على تلميعه بالشكل الأمثل، ستتمكن من معرفة متى يحتاج حذاؤك إلى بعض الاهتمام».

يمكنكم الاطلاع على النسخة الإنجليزية من المقال من «بوبيولار ساينس» من هنا، علماً أن المقال المنشور باللغتين محمي بحقوق الملكية الدولية. إن نسخ نص المقال بدون إذن مسبق يُعرض صاحبه للملاحقة القانونية دولياً.